القهوة تقلل من فرص الوفاة المبكرة

ت + ت - الحجم الطبيعي

ربما كانت عاداتك اليومية في تناول القهوة سبباً في أن تعيش حياة أطول وأكثر صحة، حتى لو أضفت السكر، وفقاً لدراسة نُشرت أخيراً في دورية Annals of Internal Medicine.

ونظر العلماء من جامعة ساوثرن ميديكال في غوانغتشو بالصين في بيانات عن عادات القهوة والصحة لأكثر من 171 ألف مقيم في المملكة المتحدة، حسب "روسيا اليوم".

وتتبع العلماء بيانات الأشخاص الذين شربوا قهوة غير محلاة أو محلاة، وأولئك الذين لم يشربوا القهوة طوال سبع سنوات.

ووجدت النتائج أن شرب ما بين كوبين إلى أربعة أكواب في اليوم هو الحل الأمثل، بغض النظر عما إذا كان الشخص يستخدم السكر أم لا.

وكما أن شاربي القهوة غير المحلاة لديهم مخاطر أقل بنسبة تصل إلى 29% مقارنة بمن لا يشربونها، في حين أن القهوة المحلاة كانت مرتبطة بخطر أقل بنسبة 31%.

وتنضم هذه الدراسة الجديدة إلى عدد كبير من الدراسات التي تربط القهوة بالعديد من الفوائد الصحية، بما في ذلك طول العمر بشكل عام، وتقليل فرص الإصابة بالاكتئاب أو مرض السكري.

وتقول الدراسة إن أولئك الذين يستمتعون بشرب القهوة يومياً تقل احتمالية موتهم في سن صغيرة بنسبة تصل إلى الثلث.

وقال الدكتور دان ليو، من جامعة ساوثرن ميديكال في الصين: "وجدت دراستنا أن البالغين الذين يشربون كميات معتدلة من القهوة المحلاة بالسكر كل يوم كانوا أقل عرضة للوفاة بنسبة 30% لأي سبب مقارنة بمن لا يشربون القهوة".

وواجه خبراء القهوة مخاطر أقل من السرطان أو أمراض القلب في الدراسة. وارتبطت جميع أنواع القهوة، بما في ذلك الخالية من الكافيين، بانخفاض خطر الموت.

وتتبعت الدراسة الأشخاص في منتصف العمر في المملكة المتحدة بين عامي 2009 و2018 لمعرفة مدى احتمالية وفاتهم في غضون سبع سنوات.

وبحلول نهاية فترة الدراسة، توفي 3177 مشاركاً، معظمهم من السرطان أو أمراض القلب.

ووجد الفريق أن أي كمية من القهوة السوداء غير المحلاة تقلل الخطر بنسبة تتراوح بين 16 و21%.

وما بين 1.5 و3.5 أكواب في اليوم مع ملعقة صغيرة من السكر قلل من الخطر بنسبة 29 إلى 31%.

وكان شرب ما بين كوبين وأربعة أكواب أقل خطورة للوفاة، لكن يبدو أن أكثر من ستة أكواب تزيد من المخاطر.

والقهوة مفيدة لأن الحبوب مليئة بمضادات الأكسدة التي تساعد الجسم على محاربة الخلايا والمواد الكيميائية الضارة.

وكشف الدكتور ليو أن هذه الدراسة، التي تم الكشف عنها في مجلة Annals of Internal Medicine، هي أول دراسة تثبت أنه حتى القهوة السكرية يمكن أن تكون صحية.

طباعة Email