مال الكون لا يعوضني.. سعودية تعفو عن عامل تسبب بوفاة ابنيها

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تنازلت امرأة سعودية عن حقها الشرعي وعفت عن عامل نظافة تسبب بوفاة طفليها في حادث مروري وذلك بمحافظة بيشة السعودية.

وضربت المواطنة السعودية فاطمة بنت عبدالعزيز آل محفوظ القرني أروع الأمثال في العفو والصفح، بعد أن تنازلت عن عامل تسبب بوفاة طفليها "حاتم" البالغ من العمر 19 عاماً، وابنتها "أمل" ذات الـ18 ربيعاً.

وسردت في حديثها لـ "العربية.نت"، تفاصيل القصة، موضحة أن الراحلين كانا يطمحان لدخول جامعة البترول والمعادن.

وتابعت أنها كانت برفقة حاتم وأمل وابنتها حنين على طريق بيشة خميس مشيط، حينما وقع الحادث المروع الذي تسبب بتحطيم 6 سيارات العام الماضي.

وأضافت أن حاتم لاحظ وجود سيارة بلدية متوقفة على الخط السريع، فحاول تفاديها إلا أنه لم يفلح فاصطدمت مركبته بها وبمركبة أخرى، ما أدى إلى خروجها عن الطريق والدخول بطريق أخرى موازية، لتصطدم بسيارة ثانية كانت على الشارع الموازي.

وعن اللحظات الأخيرة أكدت أن ولدها كان ممسكاً يدها ويتمم في سره بالشهادتين، في حين فارقت ابنتها أمل الحياة فوراً إثر إصابة بالرأس، في حين أدخلت هي وحنين إلى المستشفى للعلاج.

وتابعت وهي تغالب الدموع، أنها عفت عن العامل بمجرد خروجها من المستشفى، قائلة: "مال الكون لا يمكن أن يعوضني عن أولادي".

وحضر الصلح الذي تم في منزل الأم، الاثنين، محافظ محافظة بيشة سعيد بن ناصر الطلوق، وأمين منطقة عسير الدكتور وليد الحميدي، وعدد من الأهالي، وقُدّمت في الصلح باقات ورد لذوي الطفلين، وذلك بعد أن أقرت المحكمة العامة بالمحافظة تحمل العامل مبلغ 300 ألف.

 

طباعة Email