اعتقال مدرّس بتهمة اغتصاب 12 تلميذاً خلال درس خصوصي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أوقفت الشرطة الإندونيسية مدرّساً متهماً باغتصاب ما لا يقل عن 12 طفلا خلال السنوات الخمس الماضية، على ما أفاد مسؤول الأربعاء.

وقبضت الشرطة في جزيرة جاوة الرئيسية في البلاد على المشتبه به الأسبوع الماضي بعد أن أبلغ والدا أحد الأطفال السلطات عنه.

ويُتهم الرجل البالغ 39 عاما بالاعتداء الجنسي على تلاميذ تتراوح أعمارهم بين 10 و 11 عاما.

ووقعت الاعتداءات بعد جلسات تدريس خصوصية في مدينة تاسيكمالايا، بحسب قائد الشرطة المحلية كوسورو ويبوو.

وقال ويبوو لوكالة فرانس برس إن "ضحيته الاخيرة كاد يتعرض للاغتصاب لكنه قاوم. بعد ذلك رفض الطفل متابعة الدروس القرآنية مع المدرّس ما جعل والديه مرتابين من الوضع".

وأضاف "علم الوالدان بالجريمة من ابنهما وأبلغا الشرطة لاحقاً".

وقال ويبوو إن عدد الضحايا قد يرتفع مع استمرار التحقيقات.

ولفت إلى أن المشتبه به يواجه عقوبة تصل إلى 15 عاما في السجن في حالة إدانته.

وفي فبراير، حُكم على مدرّس آخر بالإعدام لاغتصابه 13 تلميذة في مدرسة داخلية في باندونغ المجاورة، ما أدى إلى حمل ما لا يقل عن ثماني فتيات.

وأثارت القضية غضبا وطنيا وزادت الضغوط على المشرعين للموافقة على مشروع قانون لمكافحة العنف الجنسي تم إقراره مذاك.

 

طباعة Email