لماذا لم تعش مارية القبطية في غرفة بجوار المسجد النبوي مثل زوجات الرسول؟

ت + ت - الحجم الطبيعي

قال الدكتور شوقي علام، مفتي الديار المصرية، إن زوجات النبي صلى الله عليه وآله وسلم قد عِشْنَ في غُرَفهنَّ الصغيرة بجوار المسجد النبوي، عدا السيدة مارية، فقد سكنت في العالية بالنخيل، وهذا من حصافة النبي أن تسكن في بيئة مشابهة لبيئتها المصرية.

وتابع خلال لقائه مع الإعلامي حمدي رزق ببرنامج « مكارم الأخلاق في بيت النبوَّة»، المذاع على قناة صدى البلد، أن مارية القبطية كانت زوجة لرسول الله صلى الله عليه وسلم، ولم تكن مِلك يمين، وهذا لم يغيِّر من الأمر شيئًا؛ فهي صارت من بيت النبوة. 

وأوضح أن زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم كنَّ يستمعنَ لأحاديث النبي صلى الله عليه وآله وسلم، ويشتركن في بيان تعاليمِ الإسلامِ وأحكامِهِ، خاصةً في شؤون المرأة، ثم لهنَّ حياتهنَّ الخاصة مع النبيِّ صلى الله عليه وآله وسلم الحافلة بالعبادة والعلم، المليئة بالدروس والعبر، الدافقة بالخير والعطاء.

للسيرة النبوية جوانب كثيرة ومعلومات غضة نستعرض لمحات منها بمناسبة ذكرى وفاة الرسول صلى الله عليه وسلم التي تحل اليوم وفقا للتقويم الميلادي في 8 يونيو من العام 632 ميلاديا، وفي هذا التقرير نتناول موضوع زوجات الرسول محمد وابنائه، إذ تزوج النبي الخاتم بـ 9 سيدات هن أمهات المؤمنين، وله 7 من الأبناء 3 ذكور و4 إناث.

زوجات الرسول


وبخصوص زوجات الرسول محمد وأبنائه، فإن زوجات الرسول صلى الله عليه وسلم يُطلق عليهنّ لقب أمهات المؤمنين كريمًا لشأنهنَّ وإعلاءً لقدرهنَّ، وقد شرفهنَّ الله تعالى بذلك فقال: ﴿النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنْفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ﴾ [الأحزاب: 6]، وأسمائهن كالتالي حسب ترتيب زواج الرسول منهن:

خديجة بنت خويلد -رضي الله عنها-
سودة بنت زمعة -رضي الله عنها-
عائشة بنت أبي بكر -رضي الله عنها-
حفصة بنت عمر بن الخطاب -رضي الله عنها-
زينب بنت خزيمة -رضي الله عنها-
أم سلمة -رضي الله عنها-.
زينب بنت جحش -رضي الله عنها-
جويريّة بنت الحارث -رضي الله عنها-
 صفيّة بنت حُيَيّ -رضي الله عنها-
 أم حبيبة -رضي الله عنها-
 ميمونة بنت الحارث -رضي الله عنها-.

طباعة Email