سفينة أبحاث ألمانية تدرس تغيّر المناخ

ت + ت - الحجم الطبيعي

أبحرت سفينة أبحاث ألمانية من نوميا، عاصمة كاليدونيا الجديدة، لدراسة تغير المناخ في جنوب المحيط الهادئ. ويخطط فريق مكون من 30 عالماً لإجراء أبحاث حول تغير المناخ والتيارات المحيطية في بحر تاسمان وتاريخ التجلد في الجزيرة الجنوبية لنيوزيلندا. وتم إجراء القليل من الدراسات في المنطقة، ويأمل العلماء أن يؤدي عملهم إلى تحسين النماذج المناخية والتنبؤ بتغير المناخ، حسبما صرحت قائدة الحملة كاتارينا بانكه.

طباعة Email