القضاء المصري يسدل الستار على قضية مقتل الطفلة شهد

ت + ت - الحجم الطبيعي

قضت محكمة الجنايات  المنعقدة في مجمع محاكم وادي النطرون في مصر، اليوم، بإعدام قاتل الطفلة شهد المعروفة إعلاميًا بـ«ضحية الغدر»، بعد الحصول على رأي مفتي جمهورية مصر العربية  في القضية.

وأحالت هيئة المحكمة أوراق المتهم إلى المفتي في جلسة سابقة، وحددت جلسة اليوم للنطق بالحكم.

تعود تفاصيل الواقعة إلى مقتل الطفلة شهد ضحية الغدر في مركز أشمون على يد «ح.ش» صديق والدها المتوفى، حيث حاول الاعتداء عليها ، ولكنها رفضت فقام بالتخلص منها خنقًا وإلقاء جثتها بالقرب من مدرستها في قرية ساقية المنقدي في أشمون.

طباعة Email