الحكومة المصرية تحسم الجدل بشأن عودة النظام القديم لامتحانات الثانوية العامة

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشف بيان صادر عن المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري ،إن ما تداولته بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي من أنباء بشأن صدور قرار بعودة النظام القديم لامتحانات الثانوية غير صحيح .

وأكدت الحكومة المصرية أنه لا صحة لعودة النظام القديم لامتحانات الثانوية العامة، وأنه لم يتم إصدار أي قرارات رسمية بهذا الشأن، مُوضحةً أن النظام الجديد لا علاقة له بما إذا كان "الامتحان أو التصحيح" ورقياً أو إلكترونياً، وكذلك لا علاقة له بنوعيات الأسئلة سواء كانت مقالية أو متعددة الاختيارات، مُناشدةً أولياء الأمور والطلاب عدم الانسياق وراء مثل تلك الشائعات التي تستهدف تضليلهم، مع ضرورة استقاء المعلومات من مصادرها الرسمية.

وناشد المركز وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار، والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة البلبلة بين الطلاب وأولياء الأمور، وفي حالة وجود أي شكاوى أو استفسارات يرجى الدخول على الموقع الإلكتروني للوزارة.

طباعة Email