لأول مرة .. طليقة بيل غيتس تخرج عن صمتها وتكشف سبب الطلاق

ت + ت - الحجم الطبيعي

في حديث علني لأول مرة منذ إعلان انفصالهما في مايو من العام الماضي، خرجت طليقة الملياردير الأميركي بيل غيتس لتكشف سبب قرار انفصالها عن مؤسس شركة مايكروسوفت.

وقالت ميليندا غيتس 57 عامًا، إنها قالت لزوجها إنها لا تشعر بالارتياح إزاء رجل الأعمال المدان بجرائم جنسية جيفري إبستين بعد أن التقاه الزوجان معاً في 2013، مؤكدة أن بيل واصل علاقته به رغم إفصاحها عن مخاوفها.

كما أوضحت في حوار مع قناة CBC، أن هناك أشياء كثيرة وراء قرار طلاقها، مؤكدة أن أول سبب للانفصال يعود لأنها لم تكن راضية عن عقد اجتماعات مع إبستين.

وتابعت قائلة "ذهبت للقاء إبستين لأني أردت أن أعرف من يكون هذا الرجل"، مضيفة "ندمت على ذلك منذ اللحظة الثانية التي دخلت فيها الباب". وقالت "كان مقيتا.. وشريراً.. وراودتني كوابيس بعد ذلك".

كذلك، أضافت "قلبي ينفطر على هؤلاء الشابات لأن هذا ما شعرت به.. وأنا امرأة كبيرة في السن.. أشعر بالفزع على هؤلاء الشابات.. إنه أمر مريع"، بحسب ما نقلت صحيفة "تيلغراف".

يشار إلى أن بيل كانت تربطه علاقة مع رجل الأعمال المدان بجرائم جنسية والتقاه مع ميليندا في مناسبات عديدة، كما مكث في أحد المرات إلى وقت متأخر من الليل في منزله بمانهاتن، وانضمت لهما ملكة جمال السويد السابقة، وفقا لصحيفة نيويورك تايمز.

كما كتب غيتس في رسالة بريد إلكتروني إلى زملائه بعد اجتماعهم الأول في عام 2011: "أسلوب حياته مختلف جدًا ومثير للاهتمام.. على الرغم من أنه لن يعمل معي"، فيما لم يفسر هذه الرسالة لاحقاً بعد الطلاق.

وكان قطب التكنولوجيا الأمريكي، صرح في وقت سابق أن علاقته بجيفري، تسببت بخلافات مع زوجته السابقة وشريكته ميليندا. ووصف لقاءاته المتكررة على مائدة الطعام مع أبستين بأنها "خطأ فادح"، مضيفا أن ميليندا، كانت "قلقة" من هذه العلاقة.

وقال غيتس في مقابلة على شبكة CNN الصيف الماضي، إن "أبستين قاده للاعتقاد خطأ إلى أنه سيتوسط لمتبرعين لجهود الإغاثة العالمية التي يتبناها"، مضيفا "تناولت معه عدة وجبات عشاء على أمل أن يثبت ما قاله عن إمكانية الوصول إلى تبرعات بمليارات الدولارات من خلال اتصالاته".

كما تابع "عندما أصبح واضحا أن هذا لن يحصل، انتهت العلاقة، لكن كان من الخطأ قضاء الوقت معه ومنحه المصداقية"، مضيفا، "كان هناك آخرون بمثل وضعي، لكني ارتكبت خطأ".

يذكر أن بيل وميليندا أعلنا انفصالهما بعد 27 عاماً من الزواج، في بيان نشره حساب بيل غيتس على تويتر يوم 3 مايو 2021، والزوجان لهما 3 أبناء أصغرهم عمره 18 عاماً.

 

طباعة Email