طالباً تطليق زوجته: ترسل صورها لي وصديقي معها

ت + ت - الحجم الطبيعي

أقام زوج مصري دعوى تطليق ضد زوجته أمام محكمة الأسرة بمصر الجديدة، يطالب فيها بتطليقها للضرر، مؤكداً "شوفت خيال صاحبي معاها في صورتها السيلفي.. وبتقولي إنها في الشغل".

وكشف الزوج 29 سنة، في دعواه التي أنه يعمل بشركة استيراد وتصدير، "تزوجت من زوجتي 27 سنة، زواجا تقليديا عن طريق الأهل، لكني رأيتها بشوشة ومعلمة ومتدينة، فوافقت على خطبتها، وبعد أسابيع قليلة تم الاتفاق على الزفاف، وانتقلنا سويا لعش الزوجية، الذي استمر سنتين ونصف السنة، وفقا لموقع مصراوي.

وأضاف الزوج: "عشنا أياما قليلة رأيت فيها كل الصفات الغريبة التي تجعلني أطلب من أسرتها حل الوضع بيننا منذ الأسبوع الأول من الزواج، معظم الوقت عايشه مع أصحابها على النت، حاولت مرارا التقرب منها لمعرفة سر تحولها المفاجئ لكنها كانت دائمة التهرب مني.. بعد شهر العسل عادت لعملها ولاحظت أنها مُجبرة على التعايش معايا".

وتابع: "حاولت معها كثيراً لكنها تخفي شيئاً لا أعلمه، شعرت بها تتهرب من علاقتنا بشغلها، حاولت أطلقها كثيرا لكنها كانت تتراجع وتعاملني بلطف وتجعلني وقتها أتراجع عن الطلاق، لم أفرض نفسي عليها وكل ما حاولت فهمه ومعرفته هو سر تغير شخصيتها وتصرفاتها التي دائما ما كانت تجعلني أبكي يوميا على حالي، فبحثت في هاتفها أكثر من مرة ولم أجد شيئا يجعلها لا تبادلني المشاعر، حاولت فهمها لكني فشلت".

وأكمل: "تعود قبلي من العمل بساعة وتقوم بتحضير الأكل وترتيب المنزل وتفعل كل متطلبات منزلها، فهي لا تجعلني أشكو منها أو من طريقتها بالمنزل، وبعد فترة اتقلب حالها: "بقت ترجع البيت متأخرة، وبقت تهتم بمظهرها ومكياجها وهي خارج المنزل بس".

وتابع في يوم "مراتي تأخرت في الشغل وحاولت الاتصال بها لكن هاتفها كان مُغلقا، وبعد ساعات طويلة فتحت هاتفها فكلمتها وطلبت منها تصور نفسها صورة سيلفي وتبعتلي الصورة من المكان الموجودة فيه، وبالفعل أرسلت الصورة بس الغريب في الموضوع إني لاحظت خيال صاحبي معاها في الصورة".

واختتم الزوج حديثه: "حاولت أفهم منها تفاصيل الصورة لكنها كانت تكذب وتحاول التهرب من الإجابة.. ضربتها وقمت بطردها وطلبت الطلاق من أسرتها بعد عرض تلك الصورة عليهم.. "لكنها رفضت الطلاق وتهربت مني فلجأت لمحكمة الأسرة بمصر الجديدة، لرفع دعوى تطليق للضرر منها، ومازالت الدعوى منظورة أمام المحكمة ولم يتم الفصل فيها.

 

طباعة Email