الولايات المتحدة.. مشاجرة بين مراهقين تكشف عنصرية "الحلم" (فيديو)

ت + ت - الحجم الطبيعي

أرض الأحلام.. استهلكت الآلة الإعلامية الأمريكية هذا المصطلح الذي يصف الولايات المتحدة، ومازالت، أرض الفرص وتحقيق النجاح الشخصي بغض النظر عن الخلفية الإثنية أو الثقافية لمن رست به مراكب الطموح على شواطئها.

ورغم رومانسية الفكرة وسموها، تصطدم بين حين وآخر بصخرة واقع عنصري يتهدد هذا الحلم ومستقبله..

آخر تجليات العنصرية في الولايات المتحدة، ما عكسه مقطع على وسائل التواصل الاجتماعي، يتشاجر فيه مراهقان أمريكيان بعد مشادة كلامية في مجمع تجاري في ولاية نيو جيرسي، أحدهما أبيض العرق والآخر ملون.

فجأة يتدخل عنصرا أمن لم يتسن التأكد من كونهما من كوادر الشرطة أم عناصر أمن المجمع التجاري، ليثبتا المراهق الملون ويقيدا حركته، في ظل دهشة خصمه الأبيض، وأثار اختيار عناصر الأمن اعتقال الشاب الملون دون تبين الموضوع حفيظة رواد وسائل التواصل الذي عبروا عن رفضهم لهذه الأفكار النمطية والممارسات العنصرية.

وقال أحد مصوري الحدث: "لقد اعتقلوه لأنه أسود، إنهم محفزون عنصرياً".

وأعادت الحادثة للأذهان الحراك الشعبي الذي نشأ إثر حادثة مقتل الشاب الأمريكي جورج فلويد، الذي تم خنقه من قبل شرطي أمريكي أبيض، بعد أن اعتقله دون سبب وجيه، بناء على لون بشرته.

طباعة Email