سؤال محرج للدكتور مبروك عطية ... كيف أجاب عنه؟

ت + ت - الحجم الطبيعي

رد الدكتور مبروك عطية، أستاذ الشريعة الإسلامية بجامعة الأزهر، على سؤال محرج من أحد متابعيه، جاء فيه "مراتي مصممة أمها تكون موجودة ليلة الدخلة .. بقالي شهر متجوزها ولحد دلوقتي مش عارف ألمسها لأنها كل مرة بتعيط وعاوزة أمها تكون موجودة.. فماذا أفعل؟".

وقال الدكتور مبروك عطية عبر فيديو نشره على قناته الرسمية على يوتيوب إنه تعلم من خبرة الحياة ومن كتاب الله ألا يتسرع ويستنكر كيف تكون أمها معها وأن هذا "عيب".

وتابع "لا بأس قد تكون صغيرة عاوزة تطمن أن امها معاها"، فيقول عطية إنه لا مانع من أن تكون أمها موجودة في إحدى الغرف، وتكون الفتاة مستأنسة بوجودها وتعدي، "ايه المشكلة يعني؟ هي مرتبطة بأمها والموضوع دا خوف بالنسبة لها"، مضيفا عطية أن علينا التعامل بالصبر والحكمة مع هذه الامور، ونصح الزوج أن يأتي بأمها ويجعل الأمور تمر.

 

طباعة Email