العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    قتل زوجته ومشي في جنازتها .. وكشفته ساعة

    ادعى رجل يوناني أن لصوصاً اقتحموا منزله وقتلوا زوجته البريطانية أمام رضيعهما، لكنه اعترف بأنه القاتل بعد شهر من إبلاغه عن الهجوم في ضاحية بالعاصمة أثينا.

    وعندما قتلت كارولين البالغة من العمر 20 عاماً خنقاً حتى الموت أمام ابنتها البالغة من العمر 11 شهراً في منزلهم بالقرب من أثينا في 11 مايو، أخبر زوجها ناجنوستوبولوس الشرطة أنه تم تقييده من قبل ثلاثة لصوص اقتحموا منزلهم، وخنقوا زوجته، ثم سرقوا 10 آلاف جنيه إسترليني.

    لكن ناجنوستوبولوس اعترف لاحقا أنه القاتل بعدما واجهه المحققون ببيانات بيومترية من ساعة كارولين والتي بالإمكان أن تحدد اللحظات الأخيرة التي توقف فيها قلبها عن النبض، والتي يعتقد الضباط أنها تختلف عن روايته للأحداث، وفقاً لوسائل الإعلام المحلية.

    تقول الشرطة أيضاً إن الزوجين كانا يتشاجران في الساعات التي سبقت وفاتها، مع تبادل رسائل نصية باللغة الإنجليزية.

    واعتقلت الشرطة رجلاً أواخر الشهر الماضي، له تاريخ في عمليات السطو العنيفة حاول مغادرة البلاد بجواز سفر مزور، لكنهم فشلوا في ربطه بالجريمة.

     

    طباعة Email