00
إكسبو 2020 دبي اليوم

شلال ماء تحت قاعدة برج إيفل

ت + ت - الحجم الطبيعي

تحوّلت الساحة التي يقع فيها برج إيفل في باريس، إلى مشهد آخر، يبدو فيها النصب المعدني الشهير، وكأنه يضع إحدى رجليه على ضفة شلال شديد الانحدار، والرجل الأخرى على الضفة الثانية.

لكنّ الأمر لا يعدو كونه خدعة بصرية، في إطار عمل تجهيزي لفنان الشارع جي آر. وهذا العمل التجهيزي، عبارة عن مجموعة صور بالأبيض والأسود، ثبّتها الفنان في الموقع المحيط بالمَعلَم، الذي يرمز إلى العاصمة الفرنسية، وشكّلت مجتمعة لوحة يظهر فيها شلال يتوسط صخرتين يقف عليهما البرج.

وسيبقى العمل التجهيزي لمدة شهر في الموقع الذي يقصده السياح بكثافة، وسيتاح لهم خلال هذه الفترة، أن يلتقطوا في محيطه صوراً لا تتكرر.

وتولى فريق الفنان تركيب نظام لقطات على فترات منتظمة، ما يتطلب إبعاد الجمهور عن العمل.

ويعتبر جي آر البالغ 38 عاماً، أحد أبرز «فناني الشارع» في العالم. ويقام معرض بعنوان «جيه آر كرونيكلز»، يقام من 4 يونيو إلى 3 أكتوبر في غاليري ساتشي في لندن، يستعيد أعماله.

طباعة Email