00
إكسبو 2020 دبي اليوم

جريمة مروعة تهز مصر.. اغتصاب جماعي لفتاة معاقة

ت + ت - الحجم الطبيعي

شهدت منطقة عزبة الريس بالمطرية في العاصمة المصرية القاهرة، جريمة اغتصاب جماعي بشعة ضد فتاة تعاني من إعاقة ذهنية، خلال أحد أيام شهر رمضان، وفي وضح النهار.

ولم تتخيل "تقى" "21 عاما" التي تعاني من تأخر عقلي، أنها ستكون يومًا ما ضحية لثلاثة ذئاب بشرية، فبعد وصولها لمنزل شقيقها أحمد الذي دعاها لقضاء اليوم رفقة أطفاله، وتناول وجبة الإفطار،  قررت النزول رفقة الأطفال للعب أسفل المنزل. وفي اليوم التالي نزلت مرة أخرى للهو فاستوقفها ثلاثة شباب واستدرجوها لشقة داخل المنطقة.

دقات الساعة كانت تشير إلى التاسعة صباحاً، استيقظت زوجة أحمد من نومها لقضاء احتياجات منزلها، بينما رأت باب الشقة مفتوحاً ولم تجد "تقي" نائمة على سريرها، هاتفت زوجها وأخبرته بعدم وجود شقيقته داخل الشقة.

لحظات قليلة وحضر "أحمد"، من العمل وبدأ في رحلة البحث عن شقيقته بالنداء داخل ميكرفونات المساجد تارة وصفحات السوشيال ميديا تارة أخرى، 24 ساعة لم يتوقفوا خلالها الأشقاء الثلاثة عن البحث عن شقيقتهم، حتى عثروا عليها واقفة أمام ناصية شارع داخل المنطقة ويبدوا عليها آثار الاعتداء، وفق "المصراوي".

ويقول "عبده، ع"، صاحب محل جزارة وأحد شهود العيان، أن الفتاة خطفها ثلاثة أشخاص وحبسوها داخل شقة بالمنطقة، ولم يُغلقوا باب الشقة فتمكنت الفتاة من الهرب.

لحظة ذهول أصابت أشقاء الفتاة وأهل المنطقة، الذين قرروا الذهاب إلى قسم الشرطة لتحرير محضر بما حدث لشقيقتهم.

وقفت الفتاة أمام رئيس المباحث ودموعها لم تفارق جفنيها، تُدلي بتفاصيل ما فعله بها المتهمين.

أضاف شاهد العيان أن المتهمين الثلاثة جميعهم متزوجون ولديهم أطفال باستثناء واحد منهم "مطلق"، ويعمل المتهمون الثلاثة سائقين ميكروباص بالمنطقة ويتعاطون المواد المخدرة، موضحًا أن رجال الأمن قاموا بتفريغ كاميرات المراقبة بالمنطقة، وظهر المتهمين وهم يستدرجون الفتاة إلى داخل الشقة مسرح الجريمة.

وتمكنت قوة من رجال المباحث من ضبط الجناة بعد بلاغ الفتاة، وبمواجهتهم اعترفوا بارتكاب الواقعة، وبعرضهم على جهات التحقيق، أدلو باعترافاتهم، وأمرت النيابة بحبس المتهمين 15 يوماً على ذمة التحقيقات.

طباعة Email