قصر باكنغهام يكشف تفاصيل الحضور في جنازة الأمير فيليب

ستقتصر جنازة الامير فيليب غداً السبت على حضور 30 شخصية فقط وذلك بسبب الإجراءات الاحترازية الخاصة بفيروس كورونا المستجد وفق ما كشف عنه قصر باكنغهام في المملكة المتحدة.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن القائمة تشمل عدداً من أقارب الراحل وأحفاده، إضافة إلى صديقته المقربة بيني برابورن.

وأوضح قصر باكنغهام أن الملكة إليزابيث الثانية اضطرت إلى اتخاذ قرارات صعبة عندما اختارت مجموعة صغيرة فقط من الحاضرين بسبب جائحة كورونا.

وحرصت الملكة على تمثيل كافة فروع عائلة الراحل في الجنازة، وأمرٌ لم يكن بالسهل في ظل تفشي كورونا.

وتم اختيار العشرات فقط، من بين مئات الأشخاص، حتى يحضروا لحظة الوداع الرمزية للأمير الذي توفي في التاسع من أبريل الجاري عن 99 عاما.

وسيحضر ثلاثة من الأقار الألمان للأمير فيليب إلى الجنازة، وسيكون هذا الحضور ذا رمزية كبيرة، لأنهم لم يستطيعوا حضور زفاف فيليب.

ولم يكن الألمان قد حضروا زفاف الأمير فيليب، لأن الألمان كانوا "منبوذين" إلى حد كبير في مرحلة ما بعد المرحلة العالمية الثانية بسبب النازية وفق سكاي نيوز.

وستكون الملكة إليزابيث، وهي أرملة الراحل، وزوجته طيلة 73 عاما، أول من يحضرون الجنازة التي ستقام، يوم السبت، في كنيسة سان جورج.

وقالت الملكة إن رحيل زوجها، ترك "فراغا كبيرا" في حياتها، لكن إليزابيث الثانية ستعود إلى استئناف أنشطتها والتزاماتها مباشرة بعد نهاية فترة الحداد الملكي في الثاني والعشرين من أبريل الجاري.

فضلا عن ذلك، سيحضر أمير ويلز، الأمير تشارلز، جنازة والده الذي رآه آخر مرة في الثالث والعشرين من مارس الماضي، ثم ظل يتواصل معه عن طريق الهاتف.

وسيأتي أمير ويلز إلى الجنازة مصحوبا بزوجته كاميليا، دوقة كورنويل، التي انضمت إلى العائلة الملكية وسط ضجة.

وكانت كاميليا صديقة لأمير ويلز، ثم تزوجته بعد انفصاله عن الأميرة ديانا التي أنجب منها كلا من وليام وهاري.

فضلا عن ذلك، سيحضر دوق كامبردج، الأمير وليام، إلى جانب زوجته كيت، دوقة كامبردج.

في غضون ذلك، سيحضر الأمير هاري، إلى الجنازة، لكن زوجته لن تكون حاضرة، لأنها لم تستطع السفر من كاليفورنيا إلى بريطانيا، لأنها حامل في الوقت الحالي.


 وسيكون حضور الأمير هاري لافتا للغاية، لأنه سيكون أول نشاط علني إلى جانب الأسرة المالكة منذ قراره بالانسحاب منها ومغادرته إلى الإقامة في الخارج.

وتضم قائمة الحاضرين أيضا، الأمير أندرو، دوق يورك، وهو ابن الملكة إليزابيث والأمير فيليب، فضلا عن الأمير إدوارد.

وسيحضر إلى هذه الجنازة، أصغر حفيد للملكة إليزابيث الثانية وزوجها الراحل، وهو جيمس الذي يبلغ 13 سنة.

وجيمس هو ابن الأمير إدوارد، ابن الملكة إليزابيث، وزوجته صوفيا، كونيسة ويسيكس.

طباعة Email
#