جريمة في أول أيام رمضان.. مذيعة مصرية تقتل زوج شقيقتها

شهدت منطقة السيدة زينب وسط القاهرة جريمة قتل في أول يوم من شهر رمضان، ارتكبتها مذيعة في حق زوج شقيقتها في لحظة  .

وألقت الشرطة أمس "الثلاثاء" القبض على المذيعة رانيا صفوت، التي تعمل في محطة إذاعية محلية تدعى "راديو السكة"، على خلفية مقتل زوج شقيقتها طعنا بالسكين في منزله.

ووفقا لمصدر أمني، فإن المذيعة قالت في استجواب الشرطة إنها "كانت في حالة دفاع عن النفس، ولم ترغب في قتل الضحية".

وقالت المذيعة بحسب المصدر الأمني، إن "ما حدث كان عتابا تطور لمشاجرة".

وأضاف المصدر أن رانيا ذهبت إلى منزل شقيقتها تستشيط غضبا من زوج الأخيرة، بعد ما وردتها معلومات أن زوج شقيقتها أبلغ عن مكان اختباء زوج المذيعة الهارب من أحكام قضائية بسبب ديون مالية تتخطى 600 ألف جنيه مصري، وتسبب في القبض عليه.

وحينما رفض زوج شقيقتها اتهاماتها، اشتبكا معا وتطور الأمر إلى أن أمسكت المذيعة بسكين كان على طاولة بالغرفة التي يجلسون فيها وطعنت الضحية، وفق "سكاي نيوز عربية".

وحاول الجيران في حي السيدة زينب وزوجة القتيل إنقاذه وتم استدعاء الإسعاف، إلا أنه توفي قبل نقله من مكان الجريمة.

وبحسب المصدر الأمني، فإن المتهمة تدفع بأنها لم تكن متعمدة قتل الضحية، وأنها حتى لم تحضر معها أي أداة تدل على التعمد، وما حدث كان "صدفة بسبب حالة الغضب ومحاولة القتيل دفعها وطردها خارج منزله".

وتولت النيابة العامة في مصر التحقيق وأمرت باستدعاء شقيقة المذيعة لسؤالها، وكذلك الجيران شهود الواقعة، وتم حبس المتهمة على ذمة القضية.

طباعة Email