الروبوت «صوفيا» تدخل عالم الموسيقى بعد الرسم

لا تكف الروبوت صوفيا عن إعداد مفاجآت من العيار الثقيل والخطير، لن يكون آخرها بالتأكيد بدء مسيرة فنية ضمن مشروع «صوفيا بوب».

أشهر إبداعات شركة «هانسون روبوتيكس» القادرة على تقليد تعابير الوجه، والقيام بحوارات، والتعرف إلى الأشخاص، تمكنت في السياق الفني كذلك من بيع لوحة فنية بقيمة 688.888 ألف دولار ضمن مزاد علني، أخيراً، وتعاونت فيها مع الرسام الإيطالي أندريا بوناسيتو، وتم تحويل العمل إلى رمز غير قابل للاستبدال.

وأشار موقع «كيه تي إل إيه» إلى تأكيد «هانسن» بأن صوفيا ستمضي قدماً في مسيرتها ضمن عالم رسم اللوحات إلا أن الخطوة المقبلة في مسيرتها ستتوقف في عالم الموسيقى. وتقوم صوفيا بالعمل على عدد من الأعمال الموسيقية ضمن مشروع «صوفيا بوب»، حيث تتعاون مع عدد من الموسيقيين البشر لتوليد موسيقى وكلمات أغنيات.

وإذ أعرب هانسون عن شديد حماسته لمسيرة صوفيا المهنية كفنانة، قال: «لقد تصورت صوفيا كعمل فني إبداعي قائم بذاته يمكن له أن يبدع الفن».

يذكر أن صوفيا متعددة المواهب، التي حصلت في العام 2017 على الجنسية السعودية، لتكون أول مواطن روبوتي، قد أحدثت ضجة في عالم الفنون حين تمكنت من بيع عملها الرقمي لشخص بقي مجهول الهوية.

 

طباعة Email