مقتل 18 على الأقل وفقدان 62 جراء انهيار أرضي بركاني في إندونيسيا

قال مسؤولون في إندونيسيا اليوم الاثنين إن 18 شخصا عل الأقل قتلوا وفقد 62 آخرون بعد أن اجتاحت تدفقات طينية باردة من بركان بجزيرة ليمباتا الإندونيسية قراهم.

وقال "توماس أولا" رئيس منطقة ليمباتا في مقاطعة نوسا تينجارا الشرقية، إن الردم البركاني، المعروف باسم لاهار، من جبل ليواتولو غمر المنازل أمس الأحد بعد هطول أمطار غزيرة.

وقال أولا لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) عبر الهاتف: "لا تزال هناك 14 قرية معزولة تماما، ولا يمكن الوصول إليها عبر الطرق".

وقال إنه من المرجح أن يرتفع عدد القتلى مع استمرار جمع المعلومات من القرى.

ويقذف بركان جبل ليواتولو رماده منذ شهور.

وفي جزء آخر من الإقليم، ارتفع عدد ضحايا الفيضانات والانهيارات الأرضية التي ضربت قرى بجزيرة أدونارا إلى 44 قتيلا على الأقل أمس الأحد، فيما لا يزال أكثر من 20 شخصا في عداد المفقودين، وفقًا للوكالة الوطنية لإدارة الكوارث.

وتوقعت وكالة المناخ والأرصاد الجوية أن تواجه بعض أجزاء إندونيسيا طقسًا قاسيا، مع هطول أمطار غزيرة وحدوث سيول، ورياح قوية وأمواج كبيرة خلال الأسبوع المقبل.

وسجلت إندونيسيا المعرضة للكوارث 968 كارثة حتى 30 مارس من هذا العام، معظمها عبارة عن مخاطر جوية مائية رطبة عددها 870 واقعة، من بينها 414 كارثة ناجمة عن الفيضانات.

كلمات دالة:
  • إندونيسيا ،
  • بركان،
  • ليمباتا
طباعة Email
#