وثائقي «بريتني» أبكاها أسبوعين

قالت المغنية الأمريكية، بريتني سبيرز، إنها بكت لمدة أسبوعين، بسبب فيلم وثائقي تلفزيوني، تناول صعودها الصاروخي للشهرة، عندما كانت مراهقة.

وفي منشور على موقع إنستغرام، قالت سبيرز إنها لم تشاهد فيلم «فريمينج بريتني سبيرز» كاملاً.

وأضافت: «لكن مما شاهدته، شعرت بالإحراج للطريقة التي صوروني بها.. بكيت لمدة أسبوعين.. وما زلت أبكي في بعض الأحيان».

والفيلم الوثائقي، الذي طُرح الشهر الماضي، يسلط الضوء كذلك على المعركة الطويلة بين بريتني ووالدها.

طباعة Email