صورة رئيس سوري يقبل أنف ملك السعودية تلهب مواقع التواصل

تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية، صورة قديمة يظهر فيها الرئيس السوري الراحل شكري القوتلي وهو يقبل أنف ملك السعودية الراحل سعود بن عبد العزيز آل سعود، رحمه الله.

وأثار نشر الصورة ضجة في مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة. وأشار الحساب الرسمي للملك سعود على "تويتر" إلى أن الصورة تم التقاطها في العاصمة المصرية القاهرة عام 1946، عندما كان القوتلي منفياً هناك.

وأثارت الصورة المنشورة استحسان رواد مواقع التواصل، داعين للرئيس السوري القوتلي وللملك سعود بالرحمة والمغفرة. وأشار بعضهم إلى أن عادات التحية والترحيب بالضيوف تختلف من بلد الى آخر، وتتشابه في معظمها في إظهار الود والترحاب.

وفي الثقافة الشعبية العربية، يأتي تقبيل أنف الغير للتعبير عن الاحترام المتبادل، والأخوّة والانتماء. والسلام بالخشوم عادة عربية متوارثة ومتأصلة في شبه الجزيرة العربية. فعندما يلتقي أي شخصين فهما يتصافحان، ثم يبدأ كل واحد منهما بلمس طرف أنف الآخر أو تقبيله وأحياناً قد تتم دون مصافحة.

طباعة Email