مصر .. حقيقة إلغاء تدريس الآيات القرآنية والأحاديث لطلاب المدارس

كشف المركز الإعلامي لمجلس الوزراء  المصري حقيقة الأخبار المتداولة بشأن إلغاء تدريس الآيات القرآنية والأحاديث النبوية لطلاب المدارس.

 وتواصل المركز مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، والتي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لإصدار أي توجيهات بإلغاء تدريس الآيات القرآنية والأحاديث لطلاب المدارس، مُؤكدةً عدم صدور أي قرارات بهذا الشأن وأن هذه الأخبار محض شائعات.

ويأتي  ذلك في إطار التشكيك الدائم في التزام الدولة واهتمامها بالدين وأهميته في تربية النشء، مشددةً على أن تدريس الآيات القرآنية والأحاديث النبوية في المناهج التعليمية يعزز مبدأ ترسيخ القيم الأخلاقية التي تتضمن مفاهيم التسامح وقبول الآخر والتعاون وعدم التعصب والوسطية وفق صحيفة الأخبار.

وناشد مجلس الوزراء المصري  جميع وسائل الإعلام المختلفة ومرتادي مواقع التواصل الاجتماعي بتحري الدقة والموضوعية في نشر الأخبار والتواصل مع الجهات المعنية للتأكد قبل نشر معلومات لا تستند إلى أي حقائق، وتؤدي إلى إثارة البلبلة بين الطلاب وأولياء الأمور، وتؤثر سلبياً على ‏أوضاع المنظومة التعليمية، وفي حالة وجود أي شكاوى أو استفسارات يرجى الاتصال على رقم الوزارة (0227963273).

طباعة Email