السعودية تطيح بعصابة هربت أكثر من 64 مليون ريال

تمكنت الجهات الأمنية السعودية من الإطاحة بتشكيل عصابي منظم أمتهن جمع  وتهريب الأموال بطرق غير مشروعة إلى خارج المملكة 

وأوضحت النيابة العامة أن مجموع ما تم تهريبه من أموال بلغ (64،860.000) أربعة وستون مليون وثمانمائة وستون ألف ريالًا، وكميات من الذهب يقدر وزنها ب (19) كيلوجرام.

وأضافت أن التحقيقات انتهت إلى توجيه الاتهام لأفراد التشكيل العصابي بغسل الأموال والرشوة، وصدر بحقهم أحكام نهائية تراوحت بين السجن لمدد يصل مجموعها إلى 64 عاماً، ومصادرة المبلغ المضبوط مع أحد الجناة عند شروعه في إنهاء إجراءات سفره لخارج البلاد والبالغ (1.020.690) مليون وعشرون ألف وستمائة وتسعون ريال، ومصادرة المركبات المستخدمة في الجريمة. وفقاً لصحيفة "الرياض" السعودية.

كما حكم على المتهمين المواطنين المشاركين في هذه الجريمة بمنعهم من السفر لمدة مماثلة لمدة سجنهم، وابعاد المتهمين الأجانب عن البلاد بعد استيفاء مدة محكوميتهم، والعمل يجرى الآن على استرداد الأموال المهربة للخارج.

وشددت النيابة العامة أنها لن تألوا جهداً في انفاذ توجيهات ولاة الأمر حفظهم الله وتحقيق تطلعاتهم من خلال تطبيقها للأنظمة بكل حزم وصرامة بحق كل من تسول له نفسه الإقدام على ارتكاب مثل هذه الجرائم، بهدف الحفاظ على مقدرات ومكتسبات الوطن الغالي والقضاء على الجريمة ومحاربتها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات