ماذا تعرف عن أقدم رسالة مطبوعة بمناسبة "يوم الحب"

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أقدم بطاقة مكتوبة بخط اليد لمناسبة عيد الحب صدرت قبل 7 سنوات وبيعت في مزاد علني عام 2019 مقابل 7 آلاف جنيه إسترليني.

يبدو أن هناك قصة حب مريرة وراء واحدة من أقدم البطاقات المطبوعة بمناسبة عيد الحب، فالبطاقة تدور حول سيدة كتبت تؤنب حبيبها على اختفائه فجأة من حياتها من دون تفسير.

البطاقة التي كُشف عنها أخيراً، تعود إلى عام 1797. تتميز بتصميم رقيق مع صورة أنيقة لإمراة، أما الرسالة داخلها، فموجهة من سيدة تدعى كاثرين موسداي إلى رجل اسمه براون يعيش في لندن.

واستناداً إلى صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، تحتفظ "صالة متاحف يورك" بالبطاقة التي خطتها كاثرين موسداي من عنوان مجهول تتطلب فيها مراراً من السيد براون في لندن المجيء للقائها، والذي على ما يبدو "لديه سبب لعدم تلبية طلبها".

ومما جاء في الرسالة: "طالما لدي شيء خاص أقوله لك، أتمنى أن تكون على استعداد للموافقة على المجيء يوم الأحد المقبل في كل الأحوال، وفي حال قيامك بذلك، فإنك تدين بخدمة لمن يتمنى لك كل الخير".

وقد وقعت موسداي الرسالة باسمها فقط، دون إضافة أي من كلمات التحبب المعهودة في لغة العصر الحديث مثل، "مع حبي " أو "المخلصة"، ويرجح أن السيد براون قطع علاقته معها دون أي تفسير.

وتبقى البطاقة التي اختارتها السيدة موسداي أقدم بطاقة مطبوعة لعيد الحب، وقد طبع على حوافها أبيات شعرية تقول: منذ هذا اليوم السعيد، الطبيعة بأسرها تمتلئ بالحب واللهو". 

تمت طباعتها في 12 يناير 1797 من قبل مطبعة "دون فيربورن" في لندن وقد قام صانعها بتمزيق الزوايا لمنحها شكل الدانتيل الرقيق.

وقد قالت أمينة متحف صالة متاحف يورك، هيلين ثورنتون، لـ "ديلي ميل": "هذه البطاقة الرائعة هي واحدة من بطاقات عدة لمناسبة عيد الحب في مجموعتنا، لكنها مميزة لعدة أسباب. أولاً لأنها قديمة ويعتقد أنها أقدم بطاقة مطبوعة لعيد الحب في العالم، وثانيا لأنها جميلة، فهي مصنوعة بتصاميم دقيقة وملونة باليد بعد الطباعة". لكن بقدر ما تعتبر الرسالة بداخلها مثيرة للاهتمام وتمنح لمحة مثيرة عن حياة مرسل البطاقة منذ 224 عاماً، أضافت أمينة متحف يورك أن ممارسة إرسال البطاقات في عيد الحب تحولت في وقتها إلى هواية شائعة بين الأثرياء في العصر الجورجي وكانت قد انطلقت في العصر الفكتوري عندما تم إطلاق البريد.

وفي غضون ذلك، كانت أقدم بطاقة مكتوبة بخط اليد لمناسبة عيد الحب قد صدرت قبل سبع سنوات فقط، وبيعت في مزاد علني عام 2019 مقابل 7 آلاف جنيه إسترليني.

طباعة Email