رجلان وامرأة.. علقوا في جزيرة لمدة 31 يوماً وتم إنقاذهم على طريقة "هوليوود"

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

تقطعت السبل برجلين وامرأة في جزيرة مهجورة بجزر الباهاما لمدة 33 يومًا بعد انقلاب قاربهم، وتم إنقاذهم مؤخراً على يد خفر السواحل بعدما عاشوا طوال تلك الفترة على تناول جوز الهند. 

وقام طاقم مروحية تابعة لخفر السواحل الأمريكي (USCG) بعملية الإنقاذ التي وصفت بـ "الهوليوودية" يوم الثلاثاء.

ورصد طاقم المروحية أشخاصًا يلوحون بالأعلام يوم الاثنين خلال دورية جوية روتينية في المياه حول أنغيلا كاي، وهي جزيرة غير مأهولة في جزر باهاما بانكس بين كوبا وفلوريدا كيز.

وكان الأشخاص الذين تم إنقاذهم دون الكشف عن أسمائهم، مواطنين كوبيين.

أخبر الثلاثي رجال الإنقاذ أنهم وصلوا إلى الجزيرة منذ حوالي خمسة أسابيع بعد أن انقلب قاربهم في مياه هائجة وسبحوا إلى الشاطئ.

وقال الضابط براندون موراي إنه لم يتضح على الفور سبب وجود الأشخاص في القارب، حسبما ذكرت صحيفة صن سينتينيل. وتكهن موراي بأنهم ربما كانوا مهاجرين يحاولون الوصول إلى الولايات المتحدة أو صيادون فقدوا في البحر.

وأعرب عن استغرابه أن المجموعة تمكنت من البقاء على قيد الحياة لفترة طويلة في الجزيرة وحدها.

وقال موراي: "لم يسبق لنا وأن أنقذنا أشخاصًا تقطعت بهم السبل لأكثر من شهر على جزيرة.. هذه العملية الأولى من نوعها". 

طباعة Email