عمره آلاف السنين.. أقدم مخلوق حي على وجه الأرض

يقف أطول وأقدم مخلوق على ظهر كوكب الأرض لا يزال حيًا حتى الآن شامخا في قلب منتزه «سيكويا الوطني» بولاية كاليفورنيا الأمريكية وهو من أفضل الأماكن السياحية التي تجذب السياح في ولاية كاليفورنيا، وتصنف عالميا على أنها أقدم مخلوق حي على وجه الأرض.

 وتسمى الشجرة الخضراء «الجنرال شيرمان»حيث تتعدد الأقاويل حول عمرها الحقيقي، فبعض العلماء يؤكدون أن عمر الشجرة يصل لـ11 ألف عام، بينما البعض الآخر يرجح أن عمرها يصل لـ6 آلاف سنة، ولكن الأبحاث التي أجريت عام 2002 أثبتت أن عمر الشجرة يصل لـ2000 عام فقط.

 وتقدم شجرة «الجنرال شيرمان» نفسها بمجموعة من الأرقام القياسية فطولها 83.8 مترا تقريبا، ويبلغ إجمالي محيطها 52 ألفا و508 أقدام مكعبة.

 والشجرة من نوع السكويا النادر الذي يعد الأطول عمرًا من بين الأشجار الموجودة على مستوى العالم وتحمل اسم المنطقة المتواجدة فيها.

 وفي عام 2006 فقدت شجرة «شيرمان» العملاقة غصناً كبيراً منها، وذلك بسبب سوء الأحوال الجوية في ذلك الوقت ناتج عن عاصفة حطمت الساق مما تسبب في سقوطه وفق صحيفة أخبار اليوم.

 يُنظر إلى فقدان الفرع على أنه آلية دفاع طبيعية ضد الظروف الجوية السيئة، كما أن فقدان الفرع لا يغير من حالة الشجرة كونها الأكبر عالميا؛ حيث أن هذا الشرف مُنح بناءً على قياسات حجم الجذع باستثناء الفروع.

 وسميت شجرة «الشيرمان» بهذا الاسم نسبة للجنرال «ويليام شيرمان» قائد سلاح الفرسان بولاية إنديانا، والذي مات بسبب الحروب الأهلية التي كانت موجودة في الولايات المتحدة الأمريكية في عام 1879.

وبعد ذلك وقعت الشجرة تحت سيطرة إحدى القبائل الهندية وسميت الشجرة باسم «كارل ماركس» تخليدا لذكراه، ولكن تم حل هذه القبيلة مرة أخرى عام 1892 وعادت إلى اسمها مرة أخرى.

 وقد يشكك البعض في ترجيحات أن الشجرة هي أقدم كائن حي على وجه الأرض؛ حيث يوجد بها خشب ميت، لكنهم في النهاية يجمعوا على أنه مهما كانت حالة تلك الشجرة فإنه لم يتم العثور على شجرة دائمة ذات حجم جذع أكبر من الجنرال شيرمان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات