سائق شاحنة يدهس أستاذاً جامعياً في مصر

أقدم سائق في مصر على قتل أستاذ جامعي بطريقة مروّعة، إذ دهسه تحت عجلات الشاحنة التي يقودها.

وظل مقتل الأستاذ الجامعي لغزاً محيراً، إلى أن كشفت تحريات الأجهزة الأمنية بالجيزة ملابساتها المؤلمة.

وتبين، بحسب موقع صحيفة "الدستور"، أن السائق دهس الأستاذ الجامعي للهروب منه عقب الاصطدام بسيارته.

وكانت غرفة النجدة بالجيزة قد تلقت بلاغاً بمصرع أستاذ جامعي بالجامعة الكندية على طريق الواحات، وانتقلت قوات الأمن على الفور إلى مسرح الحادث، وتبين مصرع شهاب عبد الرحمن، ضابط متقاعد ويدرّس للطلبة في كلية الهندسة بالجامعة الكندية.

وأشارت التحريات إلى أنه أثناء سير المجني عليه مستقلاً سيارته على طريق الواحات، وبرفقته زوجته، اصطدمت به شاحنة فتوقفت السيارتان، وأن الأستاذ الجامعي طلب من سائق السيارة الرخصة الخاصة به، وتجمع عدد من قائدي السيارات حولهما، فأخبره السائق أنه سيوقف الشاحنة وينزل منها، إلا أنه انطلق بالسيارة بسرعة كبيرة.

وتمسك المجني عليه بمرآة السيارة محاولاً منعه من الهرب، لكنَّ المتهم أسرع بالشاحنة وسحبه نحو 100 متر، وعندما حاول العودة باتجاه الطريق الدائري، سقط المجني عليه أسفل العجلات الخلفية فدهسته، ولقي مصرعه في الحال.

وتمكنت قوة أمنية من القبض على المتهم، الذي قال إنه فوجئ بمقتل الأستاذ الجامعي، واعتقد أنه تسبب في تلفيات بسيارته فقط.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات