أعلن الأطباء وفاتها بكورونا وبعد دقائق كانت المفاجأة!

عادت باربرا غوثري لاي، ملكة جمال فيرجينيا السابقة، إلى الحياة بأعجوبة بعدما أعلنت صحيفة "نيويورك بوست" وفاتها  عشية عيد الميلاد عن العمر 82 عاماً،  إثر إصابتها بكوفيد-19.

ودخلت المرأة، التي فازت بلقب ملكة جمال فيرجينيا عام 1958، إلى مستشفى في جورجيا في 20 ديسمبر بعد معاناتها من مشاكل في الجهاز التنفسي بسبب الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وتم الإعلان عن وفاتها بعد يومين من دخول المستشفى. وكان أول من تلقى هذا النبأ المحزن، هو ابنها توم كيلي، الذي يعمل كطبيب. وقام الابن بإبلاغ توني لاي زوج والدته بالخبر، لكن بعد بضع دقائق، تلقى كيلي مكالمة من المستشفى الذي قال له، إن قلب باربرا ينبض مرة أخرى، وفق "روسيا اليوم". 

من جانبه، قال زوج المرأة "العائدة من العالم الآخر": "تحولت من شخص غير سعيد بقلب مكسور، إلى شخص سعيد للغاية".

وقال ابن باربرا: "بصفتي طبيبا، لن أتردد في القول إن هناك كلمة واحدة فقط لوصف ما حدث الأسبوع الماضي - "هذه معجزة".

طباعة Email