ظاهرة فلكية غير مسبوقة في سماء القاهرة

أعلن رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية في مصر جاد القاضي، الأحد، أن سماء العاصمة المصرية القاهرة ستشهد ظاهرة فلكية جديدة اليوم وغدا.

وأضاف القاضي أن الظاهرة عبارة عن مجموعة من الشهب والتي تطلق عليها "زخة شهب الرباعيات".

وقدر عدد الشهب في هذه الزخة إلى أكثر من 40 شهابا في الساعة، لافتا إلى أن ذلك يحدث عندما تكون السماء مظلمة تماما، وهذه الشهب ناتجة عن مخلفات كويكب قديم يعرف باسم (2003 EH1) والذي تم اكتشافه عام 2003 وفق موقع "صدى البلد". .

‏وأشار إلى أن "هذا الكويكب يدور حول الشمس دورة كل 5 سنوات ونصف، كما أنه سيتم حجب القمر الأحدب من خلال معظم الشهب الخافتة هذا العام".

وقال رئيس المعهد القومي للبحوث الفلكية في مصر إن أفضل رؤية لهذه الظاهرة تكون بعد منتصف الليل ويجب أن تكون من مكان مظلم تماما بعيدا عن أضواء المدينة، بشرط صفاء السماء وخلوها من السحب والغبار.

طباعة Email