ضمن الدورة الحالية من برنامج خبراء الاتصال الحكومي

تدريب 25 خبير اتصال حكومي في مكتب الاتصال الحكومي البريطاني وكلية لندن للأعمال

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظم المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات برنامج متكامل يشمل ورش عمل وجلسات تفاعلية في مكتب الاتصال الحكومي البريطاني وكلية لندن للأعمال كجزء من الدورة الحالية لبرنامج خبراء الاتصال الحكومي، والتي تضم عدداً من مديري وقادة الاتصال الإماراتيين في مختلف الجهات الحكومية الاتحادية.

ويسعى البرنامج التدريبي إلى رفد المنتسبين بأحدث التوجهات وأفضل ممارسات الاتصال الحكومي في أرقى الجهات الأكاديمية والحكومية، والتعرف على أحدث أساليب التواصل مع نخبة من الخبراء والمتخصصين العالميين.
أكد سعادة سعيد محمد العطر، مساعد وزير شؤون مجلس الوزراء للمشاريع الاستراتيجية ورئيس المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة، أن الاتصال الحكومي يقوم بدور مهم وحيوي في دعم توجهات وأهداف الحكومة واستراتيجياتها بما يضمن وصول الرسائل وقصص النجاح محلياً وإقليمياً عالمياً وبما يسهم في تأكيد الشراكة بين الحكومة وأفراد المجتمع.‎

وأضاف العطر: "تسهم منظومة الاتصال الحكومي في الدولة في إبراز الجوانب الإيجابية في تجربة الإمارات في القطاعات كافة، إلى جانب دورها المهم في التوعية بالمبادرات والخدمات الحكومية، لذا من الضروري الاستمرار في تطوير المنظومة والعاملين بها عبر تبني أحدث الممارسات في مجال الاتصال لمواكبة المتغيرات المتسارعة في المشهد الإعلامي العالمي، وبما يتماشى مع مكانة دولة الإمارات ورؤية قيادتها للمستقبل".

كما أضاف العطر " تخرج من برنامج خبراء الاتصال الحكومي منذ إطلاقه أكثر من 170 خبير اتصال حكومي من مختلف الجهات الاتحادية في دولة الإمارات يمثلون ركيزة أساسية لتطوير مبادرات ومشاريع إعلامية إماراتية تنطلق للعالمية".
وتضمن برنامج التدريب زيارة مقر رئاسة الوزراء البريطاني، والعديد من الفعاليات بحضور ومشاركة نخبة من خبراء مكتب الاتصال الحكومي البريطاني، وفي مقدمتهم ألكس إيكن، المدير التنفيذي للمكتب، حيث تعرف المشاركون على مدار أربعة أيام، على استراتيجية المكتب 2022- 2025، وأساليب الاتصال الداخلي، وإدارة أزمات الاتصال، علاوة على آليات تطبيق أساليب الاتصال الحديثة.

وقال ألكس إيكن، المدير التنفيذي لمكتب الاتصال الحكومي البريطاني: "يسر مكتب الاتصال الحكومي في المملكة المتحدة العمل بنجاح بالشراكة مع زملائنا من المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات العربية المتحدة.
وأضاف إيكن: "لقد تبادلنا الأفكار والخبرات... وتمكنا على مدار فترة البرنامج التدريبي من تكوين علاقات تعزز من أواصر التعاون في المستقبل.

وأكدت خديجة حسين، المدير التنفيذي لقطاع الاتصال الحكومي في المكتب الإعلامي لحكومة دولة الإمارات، أن أهمية برنامج خبراء الاتصال تتزايد في ظل التطورات التي تشهدها المرحلة الحالية وما تتطلبه من خطط ومشاريع اتصالية نوعية تراعي المتغيرات، وتسهم في إبراز المسيرة التنموية التي تشهدها دولة الإمارات على كافة مسارات العمل الحكومي، مشيرة إلى الزيارات الميدانية الدولية تشكل جزءاً مهماً من البرنامج التدريبي كونها تسهم في إطلاع المشاركين على أحدث ممارسات الاتصال الحكومي عبر التواصل مع مجموعة من الخبراء العالميين. 

وتناول البرنامج التدريبي موضوعات متنوعة بما يشمل دور أقسام وإدارات الاتصال في خلق بيئة مناسبة للحوار بين الحكومات والجمهور، وتحديد الخطوات المطلوبة لإعداد إدارات الاتصال وتجهيزها على النحو الأمثل لأداء دورها المستقبلي في ظل المتغيرات المتسارعة إقليمياً وعالمياً.
كما شارك اندي بايك، مدير الحملة التسويقية الوطنية GREAT- بمكتب رئيس الوزراء ومكتب مجلس الوزراء للاتصال، في تعريف المشاركين بأهمية الحملات الوطنية ودورها الحيوي في دعم القطاعات المختلفة، وكيفية صياغة خطط اتصال قوية ومبادرات إبداعية قادرة على التفاعل مع الجمهور ومخاطبة كافة فئات المجتمع من خلال قنوات للتواصل الإيجابي. 

تدريب أكاديمي متقدم في كلية لندن للأعمال

وشهد البرنامج التدريبي مجموعة كبيرة من الفعاليات التقى خلالها المشاركون مع قيادات وخبراء الاتصال في كلية لندن للأعمال، وفي مقدمتهم فرانسوا أورتالو ماجني، عميد الكلية، وذلك للاطلاع على أحدث التوجهات الأكاديمية ونظريات الاتصال الحديثة في مختلف المجالات والقطاعات.
وقام الخبراء في كلية لندن للأعمال بتطوير برنامج أكاديمي متكامل تضمن العديد من الجلسات التفاعلية التي تغطي مواضيع محاكاة الأزمات، وبناء منصة الاتصال الفعالة للتعامل مع مختلف الأمور الاستراتيجية، وآليات توصيل الرسائل المناسبة للجمهور، علاوة على تناول أحدث أساليب السرد وبناء القصة.

وخلال البرنامج التدريبي، تعرّف المشاركون على أنماط متعددة لسياسة الاتصال الخاصة بهذه الجهات المرموقة وأهم ملامحها وأهدافها، ومهام المتحدثين الرسميين، إضافة إلى دور الاتصال الحكومي في دعم أهداف الجهات والعمل على تحقيقها على أفضل وجه. والتقى المشاركون بمجموعة كبيرة الخبراء والمتخصصين حيث جرى استعراض العديد من المحاور التي تسهم توظيف الرسائل الإعلامية لإيصال الرسائل المرجوة للجمهور.
ويهدف البرنامج الذي يقام بالتعاون مع أكاديمية الإعلام الجديد، إلى تطوير قدرات العاملين والمختصين في مجال الاتصال الحكومي في الجهات الحكومية، وتأهيلهم لقيادة المشاريع الاتصالية في الجهات من خلال أفضل الممارسات الإعلامية والاتصالية عالمياً.
وشارك في الدورة الحالية 25 من خبراء الاتصال الحكومي من الجهات الحكومية حيث تشكّل الزيارات الخارجية جزءاً مهماً من البرنامج كونها توفر فرصة كبيرة لمواكبة التوجهات الحديثة والاحتكاك المباشر مع المتخصصين والمؤثرين في مختلف مجالات الاتصال.

وتضمنت الدورة الحالية من البرنامج العديد من المواضيع المتخصصة والتي تغطى العديد من تخصصات الاتصال الحكومي حيث تناول التدريب العديد من الآليات والطرق الحديثة الهادفة إلى تعزيز التفاعل مع الجمهور من خلال تقديم محتوى متميز وأفكار مبتكرة في مجالات تخطيط وإنشاء المحتوى الرقمي، إضافة إلى طرق رواية القصة المؤثرة واستراتيجيات التسويق الرقمي، كما ركزت البرامج التدريبية على الجوانب العملية في عمليات الإعلام والاتصال وذلك بمشاركة نخبة من الخبراء العالميين والمتخصصين في مختلف مجالات الإعلام والاتصال.

طباعة Email