أكاديمية ربدان تنظم لقاء الخريجين الأول

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظم قسم علاقات الخريجين في أكاديمية ربدان لقاء الخريجين الأول في منتزه قرم الجبيل أبوظبي، بحضور ما يزيد على 50 خريجاً من منتسبي الجهات الوطنية المختلفة في الدولة.

حضر اللقاء اللواء سالم شاهين النعيمي، مدير قطاع الموارد البشرية بشرطة أبوظبي، والعميد عثمان حاجي خوري، مدير إدارة البعثات بشرطة أبوظبي، إلى جانب عدد من أعضاء الإدارة العليا في الأكاديمية.

وأكد جيمس مورس، رئيس أكاديمية ربدان، على اعتزاز الأكاديمية وفخرها الكبير بهذه النخبة المتميزة من الخريجين، مشيراً إلى أن الأكاديمية أثبتت منذ إنشائها تميزها في تخريج كفاءات مؤهلة تأهيلاً عالياً قادرة على حماية أمن وازدهار الدولة. وأشاد بالجهود الكبيرة التي تبذلها الأكاديمية بكوادرها المتميزة حتى أصبحت اليوم صرحاً تعليمياً رائداً ومتميزاً، متوجهاً بالشكر إلى الخريجين الذين يسهمون في تقدم الدولة وبنائها من خلال عملهم في مختلف المواقع القيادية والمهمة.

وأوضح أن هذه اللقاءات المثمرة تأتي في إطار سعي الأكاديمية المستمر نحو إدامة التواصل الإيجابي والفاعل بين الأكاديمية وخريجيها، وحرصها الدائم على تطوير وتحديث برامجها الأكاديمية والمهنية بما يعود بالنفع على طلابها الحاليين والمستقبليين ويواكب تطورات سوق العمل.

دور كبير

من جانبه أشاد اللواء سالم شاهين النعيمي، بالدور الكبير الذي تقدمه أكاديمية ربدان في دعم وتعزيز منظومة السلامة والأمن والدفاع والتأهب لحالات الطوارئ وإدارة الأزمات في الدولة.

وأكد اعتزاز شرطة أبوظبي بوجود كوكبة خريجي أكاديمية ربدان بين منتسبيها، الذين يحملون أمانة حفظ الأمن والنظام وحماية الوطن وكل من يعيش على أرضه، متمنياً للخريجين المزيد من التوفيق والنجاح في حياتهم العملية. وأعرب عن شكره لرئيس الأكاديمية وجميع العاملين بها لما يبذلونه من جهد كبير وعمل رائع في تأهيل وإعداد الكوادر الوطنية المتخصصة والارتقاء بها، ورفد الجهات المختلفة بالخبرات الرائدة عالمياً. وتضمن لقاء الخريجين الأول العديد من الأنشطة والفعاليات التفاعلية والجلسات النقاشية الودية، تعرف خلالها الخريجون على التجارب التي خاضوها بعد المرحلة الجامعية.

طباعة Email