انطلاق مؤتمر الإمارات لأورام وأمراض الدم لدى الأطفال

ت + ت - الحجم الطبيعي

انطلقت أمس فعاليات مؤتمر الإمارات الخامس لأورام وأمراض الدم لدى الأطفال، الذي يستمر يومين في أبوظبي، بمشاركة حضورية وافتراضية لأكثر من 2000 متخصص في طب أورام وأمراض الدم لدى الأطفال من داخل الدولة وخارجها، الذين يناقشون خلال جلسات المؤتمر تقنيات زراعة نخاع العظم وأحدث أساليب التشخيص والعلاجات الجديدة.

وأوضح الدكتور زين العابدين، رئيس اللجنة العلمية والتنظيمية للمؤتمر رئيس قسم أورام وأمراض دم الأطفال في مدينة برجيل الطبية، أن المؤتمر يوفر منصة لأخصائيي أورام الأطفال بهدف العمل سوياً لتحسين رعاية مرضى السرطان للأطفال بالدولة، وذلك عبر استعراض التجارب العلاجية والحالات الناجحة لمصابين بالأورام وأمراض الدم، والتأكيد على ضرورة الاكتشاف المبكر للسرطان لدى الأطفال، وإحالتهم إلى أخصائي الأورام المختص لبدء العلاج المبكر وضمان تحسين النتائج.

ويركز المؤتمر لهذا العام على التفاعل وتبادل الأفكار والمعرفة والخبرة، التي ستوفر أفضل رعاية ممكنة لسرطان الأطفال واضطرابات الدم ، كما تم تسليط الضوء على زراعة نخاع العظم، بصفته علاجاً ثورياً وناجعاً لعلاج الحالات المستعصية، فيما يشارك بالمؤتمر 24 متحدثاً محلياً و18 متحدثاً دولياً من مختلف دول العالم، بما في ذلك الإمارات والولايات المتحدة وإيطاليا والهند وباكستان وبنغلاديش وعُمان والمملكة العربية السعودية.

وينقسم المؤتمر إلى جلستين، تركز إحداهما على تدريب الأطباء العامين في مختلف مجالات سرطان الأطفال وأمراض الدم والتشخيص المبكر والإدارة الأولية، فيما خُصصت الجلسة الأخرى لأخصائيي أورام الأطفال وأمراض الدم لمناقشة التطورات الحديثة في هذه المجالات.

طباعة Email