«بيت الخير» تسدد مديونيات مواطنين بـ2.8 مليون درهم

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت جمعية بيت الخير إنفاقها مليونين و852 ألف درهم على الغارمين المواطنين العام الماضي، منهم 23 مواطناً سددت عنهم مليوناً و375 ألف درهم الشهر الماضي، في وقت كشفت فيه عن إنفاقها مليوناً و884 ألف درهم لتسوية أوضاع 44 حالة كانت بحاجة إلى مساعدات إيجارية.

وقال عابدين طاهر العوضي، المدير العام: إن الإنفاق الذي تم على الغارمين السبعة من أموال الزكاة جاء استجابة لتوجيهات مجلس إدارة الجمعية الخاص بالعمل على إنهاء معاناة المواطنين الغارمين، الذين لم يتمكنوا من سداد مديونياتهم لأسباب تفوق قدرتهم، حتى يعودوا إلى أسرهم وذويهم، سعياً من الجمعية لتعزيز التكافل المجتمعي. وبيّن العوضي أن مشروع «الغارمين» من المشاريع الأساسية؛ كون هذه الشريحة تستحق شرعاً الاستفادة من أموال الزكاة، وأن الجمعية تتعاون مع المبادرات التي تطرحها الهيئات والجهات المجتمعية المختلفة لإطلاق سراح المواطنين الغارمين، وفي مقدمتها «صندوق الفرج».

وأضاف: «كانت بيت الخير من أوائل الجمعيات التي تفاعلت مع «صندوق الفرج»، الذي أطلق بمبادرة من وزارة الداخلية لتخفيف المعاناة على نزلاء السجون والإصلاحيات في مختلف الإمارات، ولم شملهم مع أسرهم، وتعاونت مع الصندوق على نطاق واسع، وعقدت مع إدارته شراكة خيرية ما زالت قائمة، وقد بلغ مجموع المساعدات المصروفة للصندوق ما بين 2012 – 2022 قرابة 20 مليون درهم، استفاد منها 575 مواطناً غارماً عادوا إلى أهلهم وذويهم، وبدأوا حياة جديدة ومنتجة، إضافة إلى شراء أجهزة لوحية وإلكترونية لنحو 622 من أسر النزلاء في عام 2020».

1.8 مليون.. مساعدات إيجارية

وكشفت الجمعية في تقرير لها عن إنفاقها مليوناً و884 ألف درهم لتسوية أوضاع 44 حالة كانت بحاجة إلى مساعدات إيجارية 2022.

وشملت المساعدات 15 قضية إيجارية هددت استقرار الأسر التي أقيمت دعاوى بحقها، لعدم تمكنها من الوفاء برسوم الإيجار في الوقت المحدد، إضافة إلى تسديد متأخرات 13 مواطناً. وتضمنت الجهود الإنسانية التي استهدفت المواطنين الأقل دخلاً تمويل استكمال بناء متعثر لسبع أسر مواطنة، بسبب ضعف وقلة الموارد المالية، متضمنة كذلك تسوية قضية نفقة متعثرة لمواطن تراكمت عليه مبالغ عجز عن تسديدها لطليقته، ورفع الدين عن مواطن غارم عليه مديونيات ثقيلة، وتسوية 3 قضايا مالية تهدد أصحابها بالعقاب القانوني في حال عدم التسديد، إضافة إلى أربع أسر مواطنة تتقاضى مساعدات نقدية بشكل شهري، لكنها ظلت عاجزة عن تسديد مطالبات الإيجار التي تراكمت عليها، فقامت الجمعية بتسديد المبالغ المستحقة عنها.

طباعة Email