شرطة دبي تعرض أصولها الرقمية في «إنترسك»

تعريف الزوار بتحديثات النسخة الجديدة للتطبيق الذكي | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

تواصل القيادة العامة لشرطة دبي مشاركتها في فعاليات الدورة الـ24 من المعرض والمؤتمر التجاري للأمن والسلامة «إنترسك»، المنعقد في مركز دبي التجاري العالمي على مدى 3 أيام، مقدمة شرحاً حول أصولها الرقمية غير القابلة للاستبدال «NFT»، وآخر التحديثات التي أجرتها على تطبيقها الذكي ضمن نسخته الجديدة، إلى جانب تقديم شرح حول آلية تقديم البلاغات على منصة E-Crime.

وقدمت شرطة دبي شرحاً حول النسخة الجديدة للتطبيق الذكي، بما يحويه من خصائص ومميزات توفر للمتعامل تجربة استثنائية، لما يتضمنه من برمجة طورتها شرطة دبي، وذلك استناداً إلى أحدث المعايير العالمية في التصميم، من بينها تسجيل الدخول باستخدام بصمة الوجه (Face Recognition).

بيانات

وبيّن الملازم موسى الحليان السويدي أن النسخة الجديدة من التطبيق تتضمن «لوحة بيانات» تحوي تفاصيل البيانات الشخصية والبطاقات الإلكترونية وجميع المعاملات المُقدمة للمتعامل، إضافة إلى رسومات بيانية توضح نسبة استخدام الخدمات، والمخالفات المرورية المسجلة على الملف المروري.

ولفت الملازم السويدي إلى أن النسخة الجديدة من التطبيق تضم أيضاً خاصية الكشف عن الحوادث الخطيرة، إلى جانب قدرة التطبيق على إرسال طلب استغاثة (SOS) بشكل أوتوماتيكي ومن دون أي تدخل بشري، حال تعرض المركبة إلى حادث مروري بليغ.

مبيناً أن التطبيق يتضمن أيضاً خاصية «إشعارات الحوادث الذكية»، التي يقوم التطبيق من خلالها بإرسال تنبيهات صوتية عن وجود حادث في نفس الطريق، عبر الربط مع غرفة العمليات وبرمجة خوارزميات خاصة تعتمد على الذكاء الاصطناعي وخاصية تحديد المواقع.

نسخة جديدة

وأضاف الملازم السويدي أن النسخة الجديدة من التطبيق تتضمن كذلك خاصية التطوع الذكي (Smart Volunteer)، وخاصية حماية المرأة والطفل، التي تسعى شرطة دبي من خلالها إلى تقديم الدعم لجميع الفئات المُستضعفة عبر طلب الاستغاثة في الحالات الطارئة، إلى جانب توفير خاصية المكفوفين من أصحاب الهمم، والتي تمكنهم من طلب استغاثة أو تقديم شكوى واقتراح، إضافة إلى توفر الكاميرا الذكية للمكفوفين في التطبيق، والتي تقوم بمعالجة الصور وإخبار المكفوف بما تم التقاطه.

الأصول الرقمية

كما قدمت شرطة دبي شرحاً لزوار المعرض حول أصولها الرقمية غير القابلة للاستبدال «NFT»، ومنها دورية «غياث» الفارهة التي أطلقتها كأصول رقمية في إطار مواكبة التوجه الحكومي في مجال الأصول الرقمية، والمساهمة في جذب المهتمين نحو هذا القطاع الرقمي الحديث، وسعياً لتحقيق الريادة في هذا المجال، الذي يعد فريداً من نوعه.

وأفادت الرقيب منال الجوهري بأن الأصول الرقمية يتم صكها على سلسلة «البلوك تشين»، وتحوي معلومات كاملة عن تاريخ إنشاء هذا الأصل الرقمي وصاحبه، موضحة أن كل المعلومات تكون موثقة على سلسلة «البلوك تشين»، التي لا يمكن تزييفها أو نسخها مطلقاً.

طباعة Email