الإمارات والمغرب تبحثان تعزيز العلاقات الثنائية الاستراتيجية

ت + ت - الحجم الطبيعي

قام معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، بزيارة عمل إلى المملكة المغربية، التقى خلالها عزيز أخنوش رئيس الحكومة المغربية، وعدداً من الوزراء في حكومة المغرب، وذلك بحضور العصري سعيد أحمد الظاهري سفير الدولة لدى المملكة المغربية.

ونقل معاليه - في بداية الاجتماع - تحيات قيادة وحكومة وشعب دولة الإمارات إلى المملكة المغربية الشقيقة قيادة وحكومة وشعباً.

نقاش

وأكد معاليه خلال اللقاء مع رئيس الحكومة المغربية على متانة العلاقات التاريخية الراسخة بين البلدين. كما تناول النقاش سبل تعزيز العلاقات الثنائية الأخوية وفرص الاستثمار والتعاون المشترك في عدد من المجالات الحيوية.

تأتي هذه الزيارة في إطار حرص قيادتي البلدين الشقيقين على تطوير العلاقات الأخوية والارتقاء بها إلى آفاق استراتيجية جديدة، والعمل على متابعة وتفعيل فرص التعاون في مختلف المجالات الصناعية والاقتصادية والاستثمارية والثقافية والسياحية وغيرها من المجالات الحيوية التي تسهم في تحقيق مصالح البلدين الشقيقين.

والتقى معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر خلال الزيارة مع ناصر بوريطة، وزير الشؤون الخارجية والتعاون الأفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، حيث ناقش الجانبان آخر مستجدات العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها، إلى جانب عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

لقاءات

كما التقى معاليه مع كل من رياض مزور، وزير الصناعة والتجارة، وليلى بنعلي، وزيرة الانتقال الطاقي والتنمية المستدامة، وتم خلال هذه الاجتماعات مناقشة سبل تعزيز التعاون في مجالات الطاقة والطاقة المتجددة الصناعة والتكنولوجيا، وأكد الجانبان على أهمية مواصلة التنسيق والتشاور بين البلدين حول هذه المواضيع. كما تضمنت المناقشات استعداد دولة الإمارات لاستضافة الدورة الثامنة والعشرين من مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (COP28) في عام 2023، وكيفية توحيد الجهود لضمان أمن الطاقة وتعزيز العمل المناخي لتحقيق أهداف التنمية الاقتصادية المستدامة.

جدير بالذكر أن حجم التبادل التجاري غير النفطي بين دولة الإمارات والمملكة المغربية، ارتفع خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2022، ليبلغ 2.8 مليار درهم، محققاً نمواً بنسبة 24 % مقارنة مع الفترة نفسها من عام 2021.

طباعة Email