تحت رعاية حمدان بن محمد.. انطلاق مؤتمر أمراض الجهاز الهضمي بدبي

2000 طبيب يناقشون المستجدات العالمية لأمراض الجهاز الهضمي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، افتتح عوض صغير الكتبي، مدير عام هيئة الصحة بدبي، فعاليات المؤتمر الدولي لأمراض الجهاز الهضمي والكبد بمركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض بمشاركة أكثر من 2000 طبيب يمثلون أكثر من 110 دول.

واستعرض المؤتمر الذي ينعقد للمرة الأولى في العالم العربي والمنطقة بشكل عام آخر المستجدات العالمية في مجال تشخيص وعلاج أمراض الجهاز الهضمي والكبد والتقنيات والحلول الذكية للحد من مضاعفات هذه الأمراض، فيما تعرض 40 شركة آخر مستجداتها التقنية في مجال تشخيص وعلاج أمراض الجهاز الهضمي.

وأكد عوض صغير الكتبي مدير عام الهيئة: أن رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي لهذا الحدث الطبي أعطته زخماً كبيراً انعكس على عدد المشاركين وقيمة الأوراق العلمية المطروحة وهو الأمر الذي يدعم استراتيجية القطاع الصحي واهتمامه البالغ بالتعليم الطبي المستمر.

وشدد على أهمية هذا الحدث الطبي الذي يجمع نخبة من الأطباء والخبراء والمتخصصين في مجال أمراض الجهاز الهضمي، حيث يشكل فرصة ثمينة للمشاركين لتبادل الخبرات والتجارب الناجحة وبما ينعكس بشكل إيجابي على مستوى وجودة خدمات الرعاية الصحية المقدمة للمرضى.

حضر حفل الافتتاح الدكتور يوسف السركال مدير عام مؤسسة الإمارات للخدمات الصحية، وعبد الله بن سوقات المدير التنفيذي لجائزة الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم للعلوم الطبية، وأعضاء مجلس إدارة الجمعية الدولية لأمراض الجهاز الهضمي وعدد من رؤساء وممثلي الجمعيات الدولية والخليجية لأمراض الجهاز الهضمي والمهتمين بالشأن الصحي.

دعم

من جانبها، أشادت الدكتورة نعيمة عمراني رئيسة المؤتمر بالدعم المتواصل من كافة الجهات بالدولة لإنجاح المؤتمر، مشيرة إلى تعاون الجمعية الدولية لأمراض الجهاز الهضمي لأول مرة مع جمعية طبية عربية لتنظيم مؤتمر دولي بهذا الحجم مما يجسد بوضوح حجم الخبرات والكفاءات العلمية والتنظيمية في الإمارات.

وأشار الدكتور السركال إلى الدعم الكبير الذي أولته القيادة الرشيدة للقطاع الصحي وللنجاحات الكبيرة التي تحققت بدولة الإمارات، وعلى مستوى العالم في مجال تشخيص وعلاج أمراض الجهاز الهضمي والكبد، مؤكداً أهمية المؤتمر الذي يعد الأكبر والأهم عالمياً من حيث المحتوى والذي يمثل ركيزة مهمة ونقطة انطلاق واعدة للأطباء والممارسين في دولة الإمارات والمنطقة بشكل عام.

وتضمنت جلسات المؤتمر أكثر من 250 محاضرة وورقة بحثية وورش عمل وتدريباً عملياً للأطباء، كما سيتم تنظيم جلسات علمية للبث الحي التفاعلي لعدد من عمليات جراحة المناظير على يد نخبة من الخبراء مباشرة من مستشفى راشد إلى قاعات الجلسات بمركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض. ويحظى المؤتمر بدعم من وزارة الصحة ووقاية المجتمع، وهيئة الصحة بدبي ومؤسسة الإمارات للخدمات الصحية ودائرة السياحة بدبي وجمعية الإمارات الطبية وعدد من الجهات المعنية في الدولة.

طباعة Email