مبادرات رائدة ترسخ الاستقرار الاجتماعي والأسري والسكاني

ت + ت - الحجم الطبيعي

تسعى دبي بشكل دائم إلى تغيير مفهوم التطوير الحضري وبناء مدن مستقبلية مستدامة، ويتصدر تعزيز مستويات جودة حياة ورفاه المواطنين وتلبية احتياجاتهم وترسيخ الروابط المجتمعية لديهم أجندة مسيرة التنمية في دبي، بحيث تشكل الإمارة بيئة جاذبة للعيش محورها الأساسي سعادة الإنسان، والارتقاء بجودة الحياة في إمارة دبي، وتعزز التنافسية العالمية للإمارة.

ويعتبر توفير الاحتياجات الإسكانية والخدمات في الإمارة أحد أهم مستهدفات خطة دبي الحضرية 2040، التي تم إطلاقها تزامناً مع عام الخمسين، وتماشياً مع أهدافه، وذلك من خلال تطوير مجتمعات حيوية وصحية، ومضاعفة المساحات الخضراء الترفيهية والحدائق لتوفير بيئة صحية للسكان والزوار.

أولويات

وتضع دبي الإنسان ورفاهيته واستقراره في مقدمة الأولويات، وتشكل سعادة المواطنين وتوفير سبل العيش الكريم العنوان الأبرز في رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وفي مايو الماضي اعتمد سموه خلال ترؤسه الاجتماع الخامس لمجلس دبي حزمة من القرارات والمشاريع التحولية الداعمة لتوجه ورؤية دبي لمواصلة رحلتها التنموية ومضاعفة الجهود وتسريع الإنجازات وإحداث قفزات تنموية تسهم في توفير أفضل حياة لمواطنيها وسكانها وزائريها، وكان من بينها اعتماد رؤية جديدة للأحياء السكنية للمواطنين في الإمارة، لتوفر هذه الأحياء والضواحي فرصاً اقتصادية لأبنائها، ولتكون بيئتها الاجتماعية والسكنية الأعلى جودة عالمياً، وتشكيل «اللجنة العليا للتنمية وشؤون المواطنين»، برئاسة سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، لتوفير كافة سبل الدعم للمواطنين.

توجيهات

وخلال الاجتماع الأول للجنة التنمية وشؤون المواطنين وتنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، اعـتمد سـمو ولي عهد دبي زيادة فـي مـبلغ الـمنافـع المالية الـمقدمـة لـلفئات الأكـثر احتياجاً مـن مـواطـني الإمـارة بزيادة %58 عـن الـعام 2021، لـتصل إلـى حـوالـي 438 مليون درهم تـوزع عـلى المنتفعين المسجلين لـدى هيئة تنمية الـمجتمع والـحالات الجديدة.

وتترجم اللجنة العليا للتنمية وشؤون المواطنين رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، الرامية إلى تسريع وتيرة تنمية المواطنين في دبي وفق منهجية شاملة تشمل ضمان الاستقرار الاجتماعي والأسري والسكاني على المدى الطويل.

معايير عالمية

وتعمل إمارة دبي على تسخير جميع الإمكانات والسبل لتكون المدينة الأفضل لحياة مواطنيها في العالم بما يحقق رؤية وتوجيهات قيادتها عبر توفير البيئة الأفضل والمرافق الأجمل والخدمات الأسهل في مختلف مناطقها وفق معايير عالمية بهدف تعزيز مستويات حياتهم وترسخ الترابط الإنساني والمجتمعي بين أفراد.

ورسمت خطة دبي الحضرية 2040 رؤى مستقبلية متكاملة للتنمية العمرانية المستدامة، وتسعى إلى توفير خيارات متعددة للسكان والزوار خلال العشرين عاماً القادمة، لتحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، بأن تكون دبي المدينة الأفضل في المعيشة والحياة عبر توفير أفضل مرافق لأفضل مدينة في العالم.

طباعة Email