رواد فضاء: بصمة جديدة في جهود الاستكشاف عالمياً

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

عبر رواد الفضاء الإماراتيون عن فخرهم وسعادتهم بالإنجاز التاريخي والانطلاق الناجح لمهمة الإمارات لاستكشاف القمر، وذلك بعد تلقي المحطة الأرضية في مركز محمد بن راشد للفضاء، أمس، الإشارة الأولى من مركبة الهبوط اليابانية «هاكتور- آر» التابعة لشركة «آي سبيس»، والتي تحمل على متنها المستكشف راشد، فيما تأتي هذه الخطوة لتعلن نجاح المرحلة الأولى من رحلة المستكشف نحو وجهته القمر.

مباركة

وبارك سلطان النيادي للقيادة الإماراتية الرشيدة، ولزملائه في مركز محمد بن راشد للفضاء، نجاح إطلاق أول مهمة للدولة إلى سطح القمر، مشيراً إلى أن هذه المهمة ستضع بصمة إماراتية جديدة في جهود استكشاف الفضاء عالمياً.

بداية

وأوضح هزاع المنصوري أن الانطلاق إلى القمر هو أجمل بداية لهذه المهمة التاريخية، التي ستقدم بيانات هي الأولى من نوعها للمجتمع العلمي عالمياً.

ووجه محمد الملا التهاني لفريق مشروع الإمارات لاستكشاف القمر على نجاح انطلاق المستكشف راشد، معتبراً أنه يوم تاريخي في مسيرة استكشاف الفضاء الإماراتية.

طباعة Email