وفد كوري يطّلع على تجربة المركز الوطني للأرصاد

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبل المركز الوطني للأرصاد، وفداً رسمياً من المعهد الوطني لعلوم الأرصاد الجوية، وإدارة الأرصاد الجوية في جمهورية كوريا الجنوبية، يضم نخبة من الخبراء والباحثين والعلماء المتخصصين في مجال علوم الأرصاد والاستمطار وتعديل الطقس، بهدف تبادل الخبرات والمعلومات والاطلاع على المشاريع البحثية الفائزة بمنحة البرنامج الذي يعد منصة عالمية لتعزيز علوم وتقنيات الاستمطار لمواجهة تحديات شح المياه، واستدامة موارد المياه العذبة على مستوى العالم.

وشهدت الزيارة مناقشات مع فريق برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار حول أبرز المستجدات والبحوث العلمية الحاصلة على منحة البرنامج خلال دوراته الأربع الماضية . وبهذه المناسبة قال الدكتور عبدالله المندوس، مدير عام المركز الوطني للأرصاد، رئيس الاتحاد الآسيوي للأرصاد الجوية: «إن تطوير الجهود المشتركة وتعزيز آفاق التعاون المشترك وتبادل الخبرات بمجال الأرصاد وتعديل الطقس، يكتسب أهمية متزايدة خاصة في ظل ما يمر به العالم من اتساع لدائرة تحديات التغير المناخي. استطاعت دولة الإمارات أن تحفز الجهود العالمية للحد من التداعيات المناخية والظواهر الطبيعية، والمساهمة في تعزيز الأمن المائي استناداً إلى الابتكار واعتماد النهج الاستباقي في استشرف الحلول لمستقبل مستدام».

طباعة Email