أحمد بن سعود يشهد احتفالات الداخلية وشرطة رأس الخيمة بعيد الاتحاد

ت + ت - الحجم الطبيعي

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، شهد الشيخ أحمد بن سعود بن صقر القاسمي، رئيس دائرة الخدمات العامة برأس الخيمة، احتفالات وزارة الداخلية وشرطة رأس الخيمة بعيد الاتحاد 51، والتي تضمنت مسيرة بهذه المناسبة وذلك ضمن احتفالات دولة الإمارات العربية المتحدة، والتي أقيمت على كورنيش القواسم برأس الخيمة.

حضر الاحتفالات الشيخ المهندس سالم بن سلطان بن صقر القاسمي رئيس دائرة الطيران المدني، واللواء علي عبدالله بن علوان النعيمي، القائد العام لشرطة رأس الخيمة، وعدد من الشيوخ وأعضاء المجلس الوطني الاتحادي والمسؤولين من رأس الخيمة وكبار ضباط شرطة رأس الخيمة وجماهير غفيرة من أفراد المجتمع.

وأشاد الشيخ أحمد بن سعود القاسمي، بالدور الحيوي لوزارة الداخلية وشرطة رأس الخيمة في تعزيز الأمن والأمان، والإسهام في مسيرة التنمية الشاملة بالدولة، مؤكداً أن الإمارات بحكمة قيادتها، ورؤيتها ودعمها، ماضية في تعزيز النجاحات المتحققة في الأعوام الماضية، وفي طريقها نحو آفاق جديدة من الريادة والمنجزات والرفاه والازدهار.

وأعرب القائد العام لشرطة رأس الخيمة عن الفخر والاعتزاز بمناسبة احتفالات الدولة بعيد الاتحاد، بما تحمله من الأمنيات الطيبة للإمارات قيادة وشعباً في هذه المناسبة الغالية على قلوبنا جميعاً.

وأشار إلى أن عيد الاتحاد الـ 51، يأتي هذا العام ليتوج مسيرة نصف قرن زاخرة بالإنجازات العالمية في مختلف المجالات، صنعتها الإرادة القوية والعزيمة والرؤى الاستشرافية للقيادة الرشيدة، التي تأخذ بأسباب العلم وسبل التنمية المستدامة، لتكون الإمارات في مصاف الدول المتقدمة، وهو ما أصبح واقعاً ملموساً، حيث تتصدر دول المنطقة الكثير من المؤشرات العالمية، وهو يدعو إلى الفخر والاعتزاز ومواصلة الجهود، للحفاظ على هذه المكتسبات والوصول إلى الريادة العالمية في الأعوام المقبلة، تحقيقاً لتوجيهات قيادتنا الرشيدة.

وبدأت الاحتفالات والمسيرة بعرض جوي لجناح الجو بوزارة الداخلية ثم العرض العسكري الذي امتد على شارع كورنيش القواسم، وشارك فيه أفراد من وزارة الداخلية وشرطة رأس الخيمة وفرقها ووحداتها التنظيمية والأمنية، إلى جانب الآليات العسكرية وإدارة الدفاع المدني وطلبة كلية الشرطة بأبوظبي وإدارة التفتيش والإبطال بوزارة الداخلية إلى جانب فعاليات وعروض مرئية، والفنون الشعبية ومشاركات مدرسية وسط إعجاب الجمهور الغفير الذي شهد الاحتفال وشارك في المسابقات التي أعدتها اللجنة المنظمة.

وتضمنت الفعاليات معرضاً مصاحباً للمشاريع المنزلية فيما شاركت 121 دورية و145 من العناصر البشرية في تأمين موقع الاحتفالية.

طباعة Email