صقر غباش: الإمارات تحتفي في عيد الاتحاد بمسيرة متفردة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد معالي صقر غباش، رئيس المجلس الوطني الاتحادي، أن ذكرى عيد الاتحاد الـ51 تحل علينا ونحن نرفع هامتنا مكللين بمسيرة حافلة بالإنجازات الكبيرة، عنوانها الاتحاد والتلاحم بين الشعب والقيادة الحكيمة. وبيّن معاليه أن دولة الإمارات العربية المتحدة تمضي بخطى مدروسة نحو مستقبل مشرق، واضعة نصب أعينها الاستثمار في بناء الإنسان الإماراتي وتمكينه وأمنه ورفاهيته وسعادته وريادته.

وقال معاليه في كلمة بمناسبة عيد الاتحاد الـ51: إننا في هذه المناسبة الوطنية الغالية نستذكر بكل فخر واعتزاز عظيم فضل القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، والآباء المؤسسين الذين عقدوا العزم على تشييد صرح الاتحاد الشامخ وترسيخ الثوابت والقيم الأصيلة، التي تسير على خطاها قيادتنا، ويتمسك بها شعب الاتحاد، والتي كانت، وما زالت، طريق النجاح الذي حققت من خلاله دولة الإمارات المكانة اللائقة بها بين أفضل دول العالم.

وأضاف معاليه: بهذه المناسبة الغالية على قلوبنا جميعاً، وبالنيابة عن أعضاء المجلس الوطني الاتحادي وممثلي شعب الاتحاد، نجدد العهد والولاء للوطن والقيادة الرشيدة على أن نظل جميعاً على قلب رجل واحد محبة وعملاً وإخلاصاً لوطننا ولقيادة أخلصت كل الإخلاص للوطن وللشعب، كما نرفع، في هذه الأيام الغالية علينا جميعاً، أسمى آيات التهنئة والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وأصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وإلى شعب الاتحاد الأصيل، متمنين من الله عز وجل أن يديم نعمة الأمن والأمان والاستقرار والتقدم والفرحة على وطننا الإمارات.

وأكد معاليه أن هذه الذكرى الغالية على قلوبنا جميعاً تأتي ودولتنا تواصل خطواتها الواثقة الرائدة، وتقدم للعالم نموذجاً حضارياً وتنموياً متفرداً على المستويات والصعد كافة، نحو مستقبل مشرق أساسه أبناء الإمارات والثوابت الوطنية وقيم الإمارات.

طباعة Email