تمكن المتعاملين من إنجاز ومتابعة طلباتهم

«التوطين» تضيف 23 خدمة إلى تطبيقها الذكي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أضافت وزارة الموارد البشرية والتوطين 23 خدمة متطورة واستباقية لتطبيق الوزارة الذكي لتمكين المتعاملين من أصحاب العمل والعمال من إنجاز ومتابعة طلباتهم وإجرائها بسهولة وسرعة وكفاءة، في إطار حرصها لتسهيل بيئة ممارسة الأعمال بين طرفي العلاقة التعاقدية.

وتضمنت القائمة الجديدة خدمة إضافة تاريخ فئة المنشأة في لوحة تحكم المنشأة، وخدمة إلغاء عامل خارج الدولة، وباقة فتح المنشأة، وباقة تحديث المنشأة، وباقة الزيارات الثلاث ــ طلب عرض العمل وعقد العمل والموافقة المبدئية لتصريح العمل ــ ودفع رسوم الموافقة المبدئية لتصريح العمل وتسليمه.

لوحة معلومات

كما شملت القائمة إمكانية خدمات إلغاء تصريح عمل غير مستخدم، وإلغاء تصريح عمل مؤقت، وإلغاء عامل متوفى، وإلغاء عامل لمرض معدٍ، وإلغاء تصريح عمل مستخدم، إلى جانب إطلاق لوحة معلومات للعامل المساعد للاطلاع على الوثائق الشخصية.

إضافة لإطلاق ثلاث خدمات مباشرة متعلقة بالعمالة المساعدة وهي إصدار إقامة جديدة، وإلغاء إذن دخول، وتعديل وضع، كما تضمنت القائمة المحدثة تقديم 3 خدمات للعامل المساعد وهي حساب نهاية الخدمة وتسجيل شكوى عمالية وشكوى تأخر سداد الأجور.

وأصبح بإمكان المتعاملين إنجاز خدمة التظلمات، والتقييم الذاتي، والتوجيه، وطلب إلغاء عامل لديه قضية عمالية، إلى جانب إضافة لوحة تحكم تعكس معلومات التوطين في تطبيق G2G، ومعلومات المعاشات في تطبيق G2G، وتحديث الروابط في إعدادات التطبيق كمجلة سوق العمل، والأحكام وسياسة الخصوصية، ووعد حكومة دولة الإمارات لخدمات المستقبل.

تسهيلات

وتعمل وزارة الموارد البشرية والتوطين على تقديم التسهيلات للعمال وأصحاب والعمل من خلال تسهيل الحصول على الخدمات وتسريع وتيرة إنجازها، ومتابعة إنفاذ القوانين الناظمة لسوق العمل من أجل الارتقاء بالمكانة المتقدمة التي حققتها دولة الإمارات باعتبارها إحدى أفضل الوجهات العالمية للعمل والعيش وجذب المواهب والشركات والاستثمارات، والتي تدعمها مقومات تنافسية عالية أبرزها المنظومة التشريعية والقانونية المتطورة واستقرار ومرونة بيئة العمل وقلة المنازعات العمالية، وهو الأمر الذي تؤكده المؤشرات العالمية.

تطوير

كما تحرص الوزارة على تطوير منظومة العمل والقيام بأدوار رقابية تساهم في الالتزام بالضوابط الناظمة لأدوار وواجبات وحقوق طرفي العلاقة التعاقدية، وتعزز من جاذبية سوق العمل وقدرتها على استقطاب المواهب المحلية والعالمية المؤهلة للمساهمة في بناء الاقتصاد الأفضل والأنشط في العالم.

 
طباعة Email