عبدالله آل حامد يطلع على تقنية التشريح الرقمي

ت + ت - الحجم الطبيعي

اطلع عبدالله بن محمد آل حامد رئيس دائرة الصحة - أبوظبي خلال زيارته المشرحة المركزية بمدينة أبوظبي على التقنيات الحديثة الأكثر تطوراً التي تستخدم في المشرحة لتقديم خدماتها وفقاً لأعلى المعايير العالمية أهمها تقنية التشريح الرقمي الأولى من نوعها على مستوى المنطقة، والتي تقوم بعملية التشريح الرقمي أو المسح الإشعاعي لجثامين الوفيات باستخدام تقنيات الأشعة الإكلينيكية، حيث تم التعامل مع 1561 حالة باستخدام هذه التقنية.

وتفقد رئيس دائرة الصحة في أبوظبي خلال لقائه عدداً من العاملين في المشرحة المركزية سير العمل والخدمات المقدمة انطلاقاً من الأهمية الاستراتيجية للمشرحة بصفتها عنصراً حيوياً من منظومة الرعاية الصحية في الإمارة.

وأشاد آل حامد خلال الزيارة بالجهود المتميزة للكفاءات الوطنية لاسيما في ظل دعم وتوجيهات القيادة الرشيدة للارتقاء بالعنصر البشري، مثمناً الدور الحيوي الذي تؤديه ضمن منظومة الرعاية الصحية في الإمارة، حيث تمثل 83 % من القوى الطبية العاملة في المشرحة.

وقال: «لقد استطاعت أبوظبي في ظل القيادة الرشيدة أن ترسخ مكانتها كوجهة رائدة للرعاية الصحية ونموذج متميز للجاهزية الصحية والتعامل مع الطوارئ، حيث تقدم المشرحة دوراً حيوياً ضمن منظومة الرعاية الصحية في الإمارة وضمان جاهزيتها وتعزيز استجابة الإمارة لحالات الطوارئ. نفخر بكافة العاملين في المشرحة، ونثمن جهودهم الكبيرة لمواصلة المضي قدماً بالرعاية الصحية في أبوظبي». 

طباعة Email