خالد بن محمد بن زايد يزور "جيتكس 2022" ويتفقد عدداً من الأجنحة

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

زار سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان، عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، معرض "جيتكس العالمي للتقنية 2022".

وخلال الزيارة، تفقد سموه جناح حكومة أبوظبي واطلع على أحدث المبادرات التي تضمنت الإصدار المُحدث لتطبيق منصة الخدمات الحكومية الموحدة "تم"، ومنصة التدقيق الداخلي التابعة لجهاز أبوظبي للمحاسبة، وكذلك مشروع التنقل الذكي التابع لدائرة البلديات والنقل - أبوظبي.

كما زار سموه جناح حكومة عجمان واطلع على منظومة أداء جدوى الأعمال الذكية في عجمان، وجناح شركة الإلكترونيات المتقدّمة التابعة للشركة السعودية للصناعات العسكرية حيث تعرف سموه على منظومة الشبكات الرقمية للحماية من الاختراقات السيبرانية التي طورتها الشركة، وكذلك جناح شركة دو واتصالات.

رافق سموه أثناء الزيارة معالي علي راشد الكتبي رئيس دائرة الإسناد الحكومي - أبوظبي، ومعالي الدكتور مغير خميس الخييلي رئيس دائرة تنمية المجتمع - أبوظبي، ومعالي محمد علي الشرفاء رئيس دائرة التنمية الاقتصادية - أبوظبي وسعادة الدكتور محمد عبد الحميد العسكر مدير عام هيئة أبوظبي الرقمية.

وتشهد نسخة 2022 من هذا الحدث التقني العالمي الذي تقام فعالياته على مدار 5 أيام خلال الفترة من 10 إلى 14 أكتوبر 2022 في مركز دبي التجاري العالمي، مشاركة حكومة أبوظبي للمرة الحادية عشرة من خلال جناح يضم تحت مظلته أكثر من 30 جهة حكومية لعرض ما يزيد عن الـ 100 مبادرة ومشروع رقمي مبتكر.

وتأتي مشاركة حكومة أبوظبي تحت إشراف ومتابعة اللجنة العليا للحكومة الرقمية في إمارة أبوظبي، وذلك في سياق جهودها الرامية إلى تفعيل إطار حوكمة التحول الرقمي على مستوى حكومة أبوظبي، وتحقيق نقلة نوعية في مفهوم تقديم الخدمات الحكومية والانتقال نحو المستقبل الرقمي.

وقال معالي علي راشد الكتبي، رئيس دائرة الإسناد الحكومي - أبوظبي: "يعتبر معرض "جيتكس العالمي للتقنية 2022" الحدث العالمي الأبرز في مجال التقنيات الحديثة والتكنولوجيا المتطورة، وهو فرصة مثالية لتسليط الضوء على إنجازات مسيرة التحول الرقمي الحكومي في إمارة أبوظبي، والتي جاءت ترجمة لرؤية القيادة الرشيدة، التي تضع الابتكار والتحول الرقمي في مقدمة أولوياتها لتلبية احتياجات المجتمع.

وأضاف الكتبي: "تسعى حكومة أبوظبي من خلال المشاركة في معرض "جيتكس العالمي للتقنية 2022"، إلى تعزيز الشراكات الاستراتيجية بين القطاعين العام والخاص، واستكشاف مجالات جديدة للتعاون، وكذلك التعرف على أفضل الممارسات لكبرى شركات التكنولوجيا العالمية والاستفادة منها لدعم الأجندة الرقمية للإمارة".

ومن جانبه، قال سعادة الدكتور محمد عبد الحميد العسكر، المدير العام لهيئة أبوظبي الرقمية: "نحن سعداء بتنظيم المشاركة الحادية عشرة لحكومة أبوظبي في معرض "جيتكس العالمي للتقنية 2022 "، والذي يستقطب الآلاف من المختصين والمهتمين بقطاع التكنولوجيا من حول العالم".

وأكد سعادته أهمية معرض جيتكس كونه منصة مثالية تتيح لحكومة أبوظبي الفرصة لاستعراض أكثر من 100 مبادرة ومشروع رقمي في مختلف المجالات، طورت جميعها بهدف تعزيز قدرات أبوظبي الرقمية وتمكينها من تقديم منظومة حكومية رقمية استباقية ومتخصصة ومتكاملة.

للتعريف بمبادرات الجهات الحكومية في مجال الخدمات الحكومية، والحلول الحكومية الرقمية، والبيانات والذكاء الاصطناعي، والأمن السيبراني، وتمكين المنظومة الرقمية، والتي تمثل محاور أجندة أبوظبي الرقمية، مشيراً إلى أهمية التعاون مع الجهات الحكومية في تمكين ودعم وتقديم منظومة حكومية رقمية استباقية ومتخصصة ومتكاملة.

وتركز مشاركة حكومة أبوظبي على المحاور الخمسة الرئيسية لأجندة أبوظبي الرقمية، والتي تتمثل في الخدمات الحكومية، وكيفية الاستفادة من القنوات الرقمية من أجل توفير تجربة سلسة وميسرة مصممة وفقاً لاحتياجات المتعاملين، والحلول الحكومية الرقمية والتي يتم من خلالها تعزيز التعاون ودعم مبادرات التحول الرقمي المشتركة بين الجهات الحكومية في أبوظبي، والتي تسهم في دعم القيمة المضافة لهذه المبادرات، والبيانات والذكاء الاصطناعي، وذلك عبر الاستفادة من المشاركة الآمنة والفعالة للبيانات والذكاء الاصطناعي من أجل دعم منظومة اتخاذ القرار وتعزيز استباقية الحكومة، والأمن السيبراني، حيث يتم التركيز على توفير حلول أمنية وفق المعايير العالمية تضمن حماية البنية التحتية والأنظمة والبيانات الرقمية من أجل مجتمع رقمي آمن، بالإضافة إلى المحور الخامس والمتمثل في تمكين المنظومة الرقمية، والذي يهدف لتعزيز التكامل بين النظم الرقمية والتطبيقات والمتعاملين والشركاء.

وتعد مشاركة حكومة أبوظبي في معرض "جيتكس العالمي للتقنية 2022" امتداداً للنجاحات الكبيرة التي حققتها خلال مشاركاتها السابقة، حيث استقطب جناح حكومة أبوظبي العام الماضي أكثر من 12٬685 زائر، كما جرى توقيع 12 اتفاقية ومذكرة تفاهم، بالإضافة إلى استعراض 100 مبادرة ومشروع مبتكر في مجال التحوّل الرقمي.
 

 

طباعة Email