الجهات الإغاثية الإماراتية تواصل مساعدة المتضررين من الجفاف في الصومال

ت + ت - الحجم الطبيعي

 وزعت الجهات الإغاثية الإماراتية ممثلة بهيئة الهلال الأحمر ومؤسسة زايد للأعمال الخيرية والإنسانية ومؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية موادا غذائية للنازحين الصوماليين المتواجدين في المناطق الأكثر تأثرا بالجفاف، تشملت مخيمات النازحين في مقديشو وفي منطقتي محاس ومتابان بمحافظة هيران بإقليم هير شبيلي، وذلك بالتنسيق بالتعاون مع هيئة إدارة الكوارث الصومالية.

جاءت هذه المساعدات ضمن الجهود الإغاثية الإماراتية في تقديم كافة أوجه الدعم للشعب الصومالي الشقيق، من خلال توفير الاحتياجات الضرورية لأكثر من 2.5 مليون من السكان المتضررين من موجة الجفاف، وذلك منذ وصول باخرة المساعدات الإماراتية إلى ميناء العاصمة مقديشو والتي تحمل على متنها أكثر من ألف طن من المواد الغذائية والإغاثية المتنوعة منتصف الشهر الماضي.

وتتواصل الجهود الإغاثية الإماراتية من خلال توسيع نطاق توزيع المساعدات الإغاثة على المتضررين من الجفاف في الصومال الذي يعتبر من أكثر دول منطقة القرن الأفريقي تأثراً بكارثة الجفاف التي تخيم حالياً على المنطقة، حيث تعد أزمة الجفاف التي يواجهها الصومال الأسوأ منذ عقود.

طباعة Email