رئيسة قسم الكلى لـ« البيان »:

إجراء 4 عمليات زراعة كلى في مستشفى دبي بنسب نجاح عالمية

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت الدكتورة آمنة خليفة الحضري استشارية، ورئيسة قسم الكلى للكبار في مستشفى دبي، افتتاح عيادات جديدة في القسم منها عيادة مدرسة الكلى، وتعد الأولى من نوعها في المنطقة وهي عبارة عن عيادة تثقيفية للمرضى ممن وصلوا المرحلة الرابعة والخامسة ويتم تنظيم محاضرات لهم أسبوعياً بحضور طبيب الكلى، والمثقفة الاجتماعية، والأخصائية النفسية، ومسؤولة التغذية، لتعريف المريض بأهمية تغيير نمط الحياة من أكل وعادات سلوكية وتعريفه بأنواع الغسيل الدموي والبريتوني وكذلك عملية الزراعة وأماكن الزراعة، مشيرة إلى أن قسم زراعة الكلى في مستشفى دبي قام بإجراء 4 عمليات لزراعة الكلى من متبرعين أقارب 3 منها عام 2020 والرابعة في 2022 بنسب نجاح عالمية.

وأشارت إلى افتتاح عيادة التدريب البريتوني (غسيل الكلى المنزلي) خمسة أيام في الأسبوع لمرضى المرحلة الخامسة من الفشل الكلوي، منوهه بأن قسم أمراض الكلي في مبنى العيادات الخارجية في مستشفى دبي يتعامل مع 150 مريضاً أسبوعياً.

تجهيزات

ولفتت إلى وجود 40 مريضاً يقومون بالغسيل البريتوني المنزلي ويتم تزويدهم بماكينة الغسيل من قبل الهيئة، إلى أن ينتقل المريض للنوع الثاني من الغسيل (الغسيل الدموي) أو يقوم بإجراء عملية زراعة عندها يقوم بإعادة ماكينة الغسيل للهيئة لإعطائها لمريض ثان، وهناك خمسة مرضى جدد ما زالوا تحت التدريب، وعيادة زراعة الكلى وتحضير الزراعة مزودة بأحدث الأجهزة والمعدات الطبية.

وقالت الدكتورة آمنة الحضري لـ«البيان»: نظراً لزيادة أعداد مرضى الفشل الكلوي قامت هيئة الصحة بافتتاح مركزين جديدين لغسيل الكلى الأول في منطقة البرشاء والثاني في منطقة الطوار وتم نقل 150 مريضاً ممن تسمح حالاتهم الصحية بالغسيل في المراكز الجديدة حسب الأقرب لهم للتسهيل عليهم وتجنيبهم مشقة الانتقال والانتظار، ونتابع حالياً في المستشفى الحالات الحرجة التي تحتاج لغسيل في المستشفيات وعددهم يصل إلى 80 مريضاً.

وأضافت: يتم إضافة مريضين إلى ثلاثة مرضى أسبوعياً للقسم من مختلف الأعمار، مشيرة إلى أن كبار السن غالباً ما يكون بسبب الأمراض المزمنة مثل السكري والضغط والكوليسترول والقلب أو الإهمال أحياناً كعدم تناول الأدوية وهذا يسرع من عملية الفشل الكلوي، وبالنسبة لصغار العمر هناك زيادة في عدد الشباب أقل من 30 سنة خصوصاً بناة العضلات بسبب تناول كميات كبيرة من المكملات الغذائية والبروتينات، واستخدام إبر الهرمونات لتضخيم العضلات، وعندنا كثير من المرضى يحضرون إما بقصور كلوي أو زيادة البروتين بالبول بسبب المكملات، إضافة لذلك كثرة استخدام المسكنات مثل الفولترين والبروفين وغيرهما.

وقالت نظراً لارتفاع تكاليف علاج أمراض الكلى قمنا بشراكة مع صندوق الصحة في الهيئة لمساعدة الحالات المعسرة ونقوم بإجراء القسطرة وتثبيت أنبوبة الغسيل والتي تصل تكلفتها إلى 6500 درهم بعدها يمكنه الالتحاق بأي جمعية خيرية لتحمل تكاليف الغسيل في المستشفيات الخاصة والتي تتطلب من المريض إجراء القسطرة وهذا ما نقوم به.

طباعة Email