«الياه سات» تنضم إلى «تعهد الشركات المسؤولة مناخياً»

خلال توقيع انضمام «الياه سات» للتعهد بحضور مريم المهيري | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت شركة الياه للاتصالات الفضائية (الياه سات)، المزود الرائد لحلول الاتصالات الفضائية عبر الأقمار الصناعية في دولة الإمارات العربية المتحدة، انضمامها إلى «تعهد الشركات المسؤولة مناخياً»، والذي أطلقته وزارة التغير المناخي والبيئة، لتكون واحدة من بين 21 شركة إماراتية تدعم المبادرة. وتهدف المبادرة الاستراتيجية إلى تعزيز مشاركة مؤسسات القطاع الخاص في توجهات الدولة لخفض الانبعاثات، ومواكبة مستهدفات مبادرة الإمارات الاستراتيجية للسعي نحو تحقيق الحياد المناخي بحلول 2050.

وتعهدت «الياه سات» بدعم الجهود الوطنية الرامية لمكافحة تغير المناخ، بما يتماشى مع الهدف 13 من أهداف التنمية المستدامة الذي وضعته الأمم المتحدة حول العمل المناخي، وذلك من خلال تعزيز آليات قياس انبعاثات غازات الدفيئة والإبلاغ عنها، ووضع الخطط للحد من انبعاثات الكربون، والتخفيف من تداعيات تغير المناخ والتكيف معها ضمن القيم والمبادئ الأساسية لأعمالها ونماذج تشغيلها. كما تعهدت الشركة باعتماد نهج شامل لإشراك الشباب والنساء والفئات الأكثر تأثراً في المجتمع عند تطوير خططها لتعزيز الاستدامة والحد من تغير المناخ.

ويؤكد هذا الدعم التزام «الياه سات» بتطوير تقنيات مبتكرة تساعد في بناء مستقبل مستدام وقادر على الصمود في مواجهة تغير المناخ. وبوصفها مزوداً عالمياً رائداً لحلول الاتصالات الفضائية عبر الأقمار الصناعية، تواصل المجموعة استكشاف الفرص المتاحة لدمج مصادر الطاقة المتجددة في عملياتها وتقليل إجمالي انبعاثاتها الكربونية بما يتماشى مع إطار عمل واستراتيجية الشركة للاستدامة، والتي تدعم مبادرة الإمارات الاستراتيجية للسعي نحو تحقيق الحياد المناخي بحلول 2050، وتتماشى مع الرؤية الاقتصادية 2030 لإمارة أبوظبي الهادفة إلى تطوير بنية تحتية فعّالة ومرنة لدعم النمو الاقتصادي.

 

التزام

 

وتعليقاً على هذا التعهد، قال علي الهاشمي، الرئيس التنفيذي لمجموعة «الياه سات»: بصفتنا شركة إماراتية ملتزمة تجاه المساهمين والمستثمرين وأصحاب المصلحة، فإن تبني ممارسات مستدامة للحد من بصمتنا الكربونية يشكل ضرورة بيئية وفرصة اقتصادية واعدة في آنٍ واحد. ويأتي انضمامنا إلى تعهد الشركات المسؤولة مناخياً في الدولة كجزء لا يتجزأ من استراتيجية المجموعة التي تتبنى هذه الرؤية، وتأكيداً على التزامنا باتخاذ خطوات ملموسة لزيادة الشفافية وتعزيز حماية البيئة.

طباعة Email