أطلقه حمدان بن محمد.. وتشرف عليه مؤسسة دبي للمستقبل والمجلس التنفيذي لإمارة دبي

"برنامج دبي لخبراء المستقبل" يستقبل أكثر من 800 طلب من 37 جهة حكومية للمشاركة بدفعته الثالثة

ت + ت - الحجم الطبيعي

استقبلت مؤسسة دبي للمستقبل أكثر من 800 طلب من موظفي 37 جهة حكومية بإمارة دبي، للمشاركة في الدفعة الثالثة لـبرنامج دبي لخبراء المستقبل التي أعلن سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل، إطلاقها في يونيو الماضي.

ويعمل المتقدمون للمشاركة بالبرنامج، من موظفي الإدارة العليا والمتوسطة والمتخصصين في مجالات التصميم الاستراتيجي واستشراف المستقبل في القطاع الحكومي بدبي، في أكثر من 20 مجالاً حيوياً متنوعاً بما ذلك قطاع الخدمات الحكومية واللوجستية والاقتصاد والتكنولوجيا والصحة والتعليم والسياحة والطيران وغيرها. وقد بلغت نسبة الإناث اللواتي تقدمن للبرنامج 57% من إجمالي عدد المتقدمين الذين تتراوح الشريحة العمرية لنحو 95% منهم بين 25 و45 عاماً.

وستعمل لجنة متخصصة من مؤسسة دبي للمستقبل والمجلس التنفيذي لإمارة دبي على تقييم طلبات المشاركة واختيار ما يصل إلى 30 منتسباً ستتاح لهم الفرصة لتعلم مهارات وأدوات المستقبل خلال مستويين يمتد كل منهما لستة أشهر للتدرّج من درجة "محلل مستقبلي" إلى "تنفيذي مستقبلي". ومن المقرر أن تنطلق الدفعة الثالثة لبرنامج دبي لخبراء المستقبل في سبتمبر المقبل.

سعيد القرقاوي: كفاءات وطنية متمكنة في مجال استشراف وتصميم المستقبل في جميع الجهات الحكومية والقطاعات المستقبلية

وأكد سعيد القرقاوي مدير أكاديمية دبي للمستقبل، التي تشرف على تنظيم "برنامج دبي لخبراء المستقبل"، أن البرنامج يهدف إلى توفير كفاءات وطنية متمكنة في مجال استشراف وتصميم المستقبل في جميع الجهات الحكومية وفي كافة القطاعات المستقبلية لتنفيذ توجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم للارتقاء بأداء القطاع الحكومي في دبي وتعزيز جاهزيته للمستقبل، بما يسهم بترسيخ ريادة دبي عالمياً في مجال تطوير الخطط والاستراتيجيات المستقبلية وتبني أحدث الممارسات الحكومية الناجحة.

وأضاف: "ستسهم هذه الخبرات الوطنية الشابة في تعزيز كفاءة العمل الحكومي وابتكار آليات عمل جديدة غير تقليدية تسرّع من تنفيذ الخطط المستقبلية، وترفد جهود التنمية المستدامة في الدولة. كما سيعمل خبراء تصميم المستقبل في الجهات الحكومية على رسم سيناريوهات مستقبلية قادرة على التنبؤ بالتغيرات القادمة والاستعداد لها بشكل فعال".

  • تصميم المستقبل

الجدير بالذكر أن برنامج دبي لخبراء المستقبل الذي أطلقه سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل، يسهم في تطوير مهارات المنتسبين في مجالات الفكر الاستراتيجي والذكاء الاجتماعي وإدارة المشاريع واستشراف وتصميم المستقبل والقطاعات العلمية والثقافية والتكنولوجية واتخاذ القرار وتطوير السياسات والقوانين والتشريعات، وتوظيف مختلف الأدوات لتحديد الفرص المتاحة لخلق قطاعات اقتصادية جديدة في دولة الإمارات.

ويتيح البرنامج الذي تم تطويره بالشراكة بين المجلس التنفيذي لإمارة دبي ومؤسسة دبي للمستقبل، فرصة للمشاركين لتطوير قدراتهم في استشراف وتصور المستقبل بما يتناسب مع توجهات دولة الإمارات، وتعزيز القدرة على تطوير التشريعات والسياسات لمواكبة متغيرات ومتطلبات المستقبل، ودعم ثقافة الريادة في استشراف مستقبل القطاعات الاستراتيجية.

طباعة Email