سلطان بن أحمد يوجّه برفع التوطين في قيادات «الشارقة للإعلام» بنسبة 100 %

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد سمو الشيخ سلطان بن أحمد بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة، رئيس مجلس الشارقة للإعلام، على ضرورة الاستمرار في تطوير الكوادر الإعلامية، ورفدها بالخبرات والكفاءات المتخصصة، مثنياً سموه على نسبة التوطين العالية بالمؤسسات التابعة للمجلس، وموجهاً سموه برفع نسبة التوطين في القيادات العليا التابعة للمجلس بنسبة 100 % قبل نهاية العام. جاء ذلك خلال ترؤس سموه، صباح أمس، الاجتماع الرابع لمجلس الشارقة للإعلام للعام 2022، وذلك في مقر المجلس بالشارقة.

وناقش المجلس عدداً من الموضوعات المعنية بمجالات الإعلام المتنوعة بإمارة الشارقة، والسبل الكفيلة بتطوير مؤسساته، والمشروعات المختلفة لها، والخطط المستقبلية والتطويرية، استناداً على الأدوار الهامة لهذا القطاع الحيوي وتأثيره المباشر على مختلف المجالات التنموية والمعرفية والاجتماعية والسياحية والاقتصادية والاستثمارية وغيرها.

واطلع الأعضاء ضمن أعمال الأمانة العامة لمجلس الشارقة للإعلام على ملف إنشاء لجنة الشارقة للأفلام والمحتوى، وضرورة متابعة العمل فيها وفقاً لتوجيهات سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي، ولي العهد نائب حاكم الشارقة بخصوص اللجنة.

دور مهم

وستلعب اللجنة دوراً مهماً في حفظ وتطوير صناعة وإنتاج الأفلام بالإمارة، بالإضافة إلى منح الفرصة للمواهب والمتخصصين للعمل والابتكار والإنتاج، مما يسهم في تطوير تجربة العمل الإعلامي بالإمارة.

وتناول الاجتماع مستجدات أعمال مدينة الشارقة للإعلام (شمس)، ومشروعاتها الإعلامية، وإحصائيات سير الأعمال التجارية للنصف الأول من العام الجاري.

حضر اجتماع المجلس كل من الدكتور خالد عمر المدفع رئيس مدينة الشارقة للإعلام «شمس»، ومحمد حسن خلف مدير عام هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون، وطارق سعيد علاي مدير عام المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، وراشد عبدالله العوبد مدير هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون، وعلياء بوغانم السويدي مدير المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، وحسن يعقوب المنصوري أمين عام مجلس الشارقة للإعلام، وحصة الحمادي مساعد الأمين العام لمجلس الشارقة للإعلام.

مستجدات

تابع الاجتماع مستجدات مشروع نادي الشارقة الإعلامي وسير العمل فيه بالتعاون مع دائرة الأشغال في الشارقة واستمع المجلس إلى عدد من تقارير الجهات الإعلامية المختلفة في إمارة الشارقة، وسير العمل فيها، ومجموعة البرامج والفعاليات التي تم إنجازها خلال الفترة الماضية، إلى جانب الخطط الجارية والمستقبلية لتفعيل مزيد من المبادرات والأنشطة المتنوعة.

طباعة Email