جهاز يقيس نسبة رطوبة التربة في المعرض الافتراضي لبلدية العين

الجهاز يسهم في تقليل الأثر البيئي وترشيد استهلاك الماء | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

أطلقت بلدية منطقة العين في معرضها الافتراضي «منارة المستقبل» وذلك على موقعها الإلكتروني المعتمد مشروعاً لفريق عملها عبارة عن جهاز يتم استخدامه لقياس نسبة الرطوبة في التربة، ومتابعة نقص المياه إلى أن يصل النبات إلى مرحلة الذبول، وهي المرحلة التي تصل فيها قوة شد سطح حبيبات التربة لقطرات المياه أقوى من قوة شد النبات لها. حيث يتضمن الجهاز على مؤشر يقيس درجة رطوبة التربة، ومدى احتياجها للري من عدمه، الأمر الذي من شأنه أن يسهم في تنظيم عملية الري، وترشيد استهلاك المياه. ومن جانب آخر فإن نقص مياه التربة عن مستويات معينة، يسبب الإجهاد الذي يؤدي بدوره إلى فقدان جودة المحاصيل الزراعية والنباتات، كما أن الإكثار من مياه الري يسهم في تآكل وفقدان المواد الغذائية وزيادة التكاليف.

نتائج

وتكمن نتائج المشروع في تقليل الأثر البيئي، وترشيد استهلاك الماء وعدم الوصول لمرحلة الإسراف في عملية الري، وتحقيق استدامة الحدائق والمرافق الخدمية، والمحافظة على جمالية منطقة العين الخضراء.

منارة المستقبل

تجدر الإشارة إلى أن المعرض الافتراضي «منارة الابتكار» هي منصة عرض مشاريع وابتكارات الدائرة والجهات التابعة وبمشاركة الجهات الحكومية والقطاع الخاص. حيث إنها ابتكارات خارجة عن التفكير النمطي والتقليدي، وتلامس جوانب المجتمع بشكل أساسي، وتطور حلولاً استباقية للتحديات الملحّة في المدينة ولها تأثيرات إيجابية في صناعة المستقبل.

طباعة Email