تكثيف جهود المرحلة 1 من تمديد شبكة الغاز إلى البطائح في الشارقة

آمنة بن هده

ت + ت - الحجم الطبيعي

تكثف هيئة كهرباء ومياه وغاز الشارقة جهودها لإنجاز المرحلة الأولى من توصيل شبكة الغاز الطبيعي إلى منطقة البطائح بتنفيذ الخط الرئيسي من الشارقة إلى البطائح بطول 26 كم وبتكلفة 7.87 ملايين درهم.

ومن المخطط أن يتم إنجاز المرحلة الأولى خلال أبريل 2023 لخدمة المنطقة وعدد من المناطق والمشاريع التطويرية وذلك تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بتوصيل خدمات الغاز الطبيعي للمناطق الجديدة.

وأوضحت المهندسة آمنة بن هده مدير إدارة الغاز الطبيعي أنه تم البدء في تنفيذ المرحلة الأولى وإنهاء الإجراءات الخاصة بتوفير المواد والكوادر البشرية والمعدات اللازمة لتنفيذ المشروع حيث تأتي المرحلة الأولى ضمن مشروع رئيسي لتوصيل الغاز الطبيعي لمنطقة البطائح يتكون من 6 مراحل بتكلفة إجمالية تصل إلى 21 مليوناً و890 ألف درهم وبطول يتجاوز 200 كم، مشيرة إلى بدء تنفيذ المرحلة الأولى بمد خط الغاز الطبيعي من تقاطع شارع الإمارات مع طريق خورفكان إلى البطائح وسيتم إنجازها خلال أبريل 2023 وسيتم الانتهاء من المشروع بالكامل وتنفيذ الشبكة الداخلية وتوصيل الغاز لمنطقة البطائح خلال 3 سنوات.

ضخ

وأشارت إلى أن شبكة الغاز الطبيعي ومحطات الضخ تعمل وفق أفضل المواصفات الفنية وتم مراعاة أعلى نظم الأمان والسلامة العالمية في إنشاء الشبكة والمحطة التي تخدم عدداً من المناطق والتوسعات الجديدة والمشروعات التطويرية.

وقالت المهندسة آمنة بن هده: إن خطة الهيئة تهدف لوصول شبكة الغاز الطبيعي إلى جميع المناطق بالشارقة وفي هذا الإطار يتم عمل دراسات مستمرة لإنشاء محطات وتنفيذ تمديدات بمدينة الشارقة لتوفير خدمات الغاز الطبيعي لجميع المناطق والتوسعات بمدينة الشارقة والمنطقة الشرقية في كلباء وخورفكان، حيث ارتفع عدد محطات ضخ وتوزيع الغاز الطبيعي في إمارة الشارقة ليصل إلى 5 محطات تعمل وفق أفضل المواصفات العالمية وتشمل محطة المجاز ودوار الصناعية الخامس ومحطة الرحمانية الجديدة ومحطة كلباء ومحطة خورفكان.وأشارت إلى أن عدد المشتركين في خدمات الغاز الطبيعي بإمارة الشارقة يتزايد باستمرار وتحرص الهيئة على تشجيع سكان الشارقة على استخدام الغاز الطبيعي كوقود بديل للاستفادة من الفوائد المتعددة التي يحققها مقارنة باستخدام الغاز المسال «الأسطوانات».

طباعة Email